1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نادال بطلا لفلاشينغ ميدوز بقهره جيوكوفيتش

توّج رافائيل نادال عامه الرائع بالتغلب على اللاعب الأول عالميا نوفاك جيوكوفيتش بثلاث مجموعات لواحدة، ليفوز بلقب فردي الرجال في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس باستاد آرثر آش.

أضاف اللاعب الاسباني رافائيل نادال، المصنف ثانيا، لقبا ثانيا في البطولات الأربع الكبرى إلى لقبه في فرنسا المفتوحة، عندما سدد اللاعب الصربي المصنف الأول الكرة في الشبكة ليسقط نادال على ظهره قبل أن يهز رأسه سعيدا بالفوز ببطولة فلاشينغ ميدوز (بطولة أمريكا المفتوحة).

وزاد الانتصار من رصيد نادال إلى 13 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، ليتقدم بلقب واحد على الاسترالي روي إيمرسون ويحتل المركز الثالث في قائمة أكثر اللاعبين فوزا بالألقاب الكبرى عبر العصور خلف روجيه فيدرر (17) وبيت سامبراس (14).

وحسّن نادال – الفائز باللقب عام 2010 حين هزم جيوكوفيتش في النهائي قبل أن يخسر أمام اللاعب الصربي في المباراة النهائية في العام التالي – سجله على الملاعب الصلبة إلى 22 فوزا دون أي هزيمة هذا العام، كما أصبح سجل مبارياته الاجمالي 60 انتصارا مقابل ثلاث هزائم فقط. وقال نادال (27 عاما) أثناء مراسم تسليم كأس البطولة "اللعب ضد نوفاك يمثل إحساسا فريدا للغاية. لا أحد على الأرجح يستطيع رفع مستواي للدرجة التي يفعلها نوفاك".

وحصل اللاعب الاسباني الأعسر القادم من مايوركا – الذي غاب عن البطولة العام الماضي بسبب إصابة في الركبة – على جائزة قدرها 2.6 مليون دولار. كما نال نادال مليون دولار أخرى بعد تصدره التصنيف في سلسلة البطولات التي تسبق أمريكا المفتوحة ليعادل المبلغ الذي حصلت عليه سيرينا وليامز بطلة السيدات والبالغ 3.6 مليون دولار.

وقال جيوكوفيتش بطل أستراليا المفتوحة "إنه (نادال) لاعب جيد للغاية. يستحق الفوز بالتأكيد بهذه المباراة وهذه الكأس". وأضاف: "بالتأكيد خسارة مباراة مثل هذه أمر محبط. لكنه شرف أن أكافح وأقاتل من أجل هذا اللقب". وارتفع مستوى التنس طوال المباراة وترجم ذلك عن طريق تبادل طويل للضربات ودفاع رائع وتسديدات ناجحة مذهلة اثارت حماس الجماهير في الملعب الرئيسي.

ف.ي (رويترز، د ب أ)