1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ميسي ينفي الاتهامات الموجهة إليه بالتهرب الضريبي

نفى نجم كرة القدم مهاجم برشلونة والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي، الاتهامات الموجهة إليه بالتهرب الضريبي. وذلك بعد قيام النيابة العامة في برشلونة بفتح تحقيق بحق ميسي حول عدم التصريح بعدة ملايين في إقرارات ضريبية سابقة.

أكد نجم برشلونة ومنتخب الارجنتين لكرة القدم ليونيل ميسي اليوم الاربعاء (12 يونيو/ حزيران 2013) على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أنه لم يرتكب "أي مخالفة في الدفع الضريبي"، مضيفا أنه علم عبر وسائل الاعلام بفتح تحقيق بحقه من قبل القسم المالي للنيابة العامة في برشلونة بسبب اتهامه بالتهرب الضريبي. وقال ميسي "نحن مندهشون لأننا لم نرتكب أبدا أي مخالفة من أي نوع. كنا دائما نفي بالتزاماتنا الضريبية بناء على نصائح مستشارينا الضرائبيين المكلفين بتوضيح الوضع".

من جانبه قال والد ميسي إنه مندهش من هذه الاتهامات، "إنني مندهش من ذلك، ولكن كل شيء سيتضح قريبا، لأننا التزمنا دائما بالإيفاء بتعهداتنا الضريبية". وأضاف "محامونا يعملون على هذا الأمر بالفعل، دائما ما كنا ندفع القيمة الحقيقية". ويعمل خورخي هوراسيو كوكيل أعمال لابنه منذ الظهور الأول له مع برشلونة في عام 2004.

FRANKFURT AM MAIN, GERMANY - AUGUST 15: Lionel Messi of Argentina celebrates after scoring his team's second goal during the international friendly match between Germany and Argentina and Commerzbank-Arena on August 15, 2012 in Frankfurt am Main, Germany. (Photo by Dennis Grombkowski/Bongarts/Getty Images)

هل تخدش اتهامات التهرب الضريبي صورة الكرة نجم برشلونة ومنتخب الارجنتين ليونيل ميسي؟

السجن عقوبة التهرب الضريبي

وكان الادعاء الإسباني قد اتهم ميسي، الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم أربع مرات متتالية، ووالده خورخيو هوراسيو بالتحايل الضريبي وفقا لما أعلنته وسائل إعلام رسمية في إسبانيا اليوم الأربعاء. وتم توجيه الاتهامات من قبل ممثل الادعاء راكيل أمادو في مدينة خابا حيث يسكن ميسي، وتقع مدينة خابا بالقرب من مدينة برشلونة شرقي إسبانيا.

وأشار أمادو إلى أن هناك اشتباها في أن ميسي ووالده أخفيا في إقراراتهما الضريبية المقدمة خلال الأعوام 2007 و2008 و2009 مبالغ تزيد عن أربعة ملايين يورو تتعلق بالحقوق الاعلانية المملوكة لبرشلونة. وتزعم اتهامات أمادو بأن والد ميسي ادعى أن الحقوق الاعلانية لابنه تم التنازل عنها لصالح شركات في دول مصنفة كملاذات ضريبية آمنة مثل أوروغواي، "في سبيل التهرب من دفع الضرائب في اسبانيا".

وتشير الاتهامات أيضا إلى أن الحقوق الإعلانية "من الناحية العملية لم تخضع للضرائب على الإطلاق، لقد تم حذف المعلومات ذات الصلة من الإقرارات الضريبية الخاصة بهم بهدف منع السلطات الضريبية من معرفة حقيقة التنازل عن هذه الحقوق الإعلانية لشركات في الخارج". وينص القانون الإسباني على معاقبة المتهرب من الضرائب بالسجن لفترة تتراوح بين عامين وستة أعوام.

وقاد ميسي فريقه برشلونة لثلاثة ألقاب في دوري أبطال أوروبا وستة ألقاب في الدوري الإسباني وفاز بجائزة أفضل لاعب في العالم أربع مرات متتالية. وجدد ميسي /25 عاما/ عقده مع برشلونة حتى عام 2018.

ع. ج / أ. ح (آ ف ب، د ب آ)

مختارات