1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تلتقي بوتين في فرنسا وتناقش معه الأزمة الأوكرانية

التقى على هامش الاحتفالات بالذكرى السبعين لإنزال الحلفاء في النورماندي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الألمانية انغيلا ميركل للتشاور حول الأزمة الأوكرانية. ولأول مرة يظهر بوتين على المسرح الدولي بعد أزمة القرم.

اجتمعت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل اليوم الجمعة (6 حزيران/ يونيو) مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على هامش احتفالات ذكرى مرور 70 عاما على إنزال قوات الحلفاءعلى شواطئ نورماندي. وجلس الزعيمان متقابلين تحت علمي بلديهما الموضوعين بجوار بعضهما البعض.

وطالبت المستشارة الألمانية الرئيس الروسي بذل كل ما في وسعه من أجل إحلال الاستقرار في أوكرانيا. وعبرت ميركل عن قناعتها بأنه بعد انتخاب رئيس معترف به دوليا في أوكرانيا من الضروري استغلال كل فرصة من أجل التوصل إلى استقرار الوضع في أوكرانيا، خصوصا في الأقاليم الشرقية منها، كما أعلنت الحكومة الألمانية ذلك. وأضافت الحكومة الألمانية أنه ينبغي على روسيا أن تلعب دورا كبيرا يتلاءم مع حجم مسؤوليتها في هذا الشأن.

واحتشد زعماء العالم وقدامي المحاربين على شواطئ نورماندي تحت سماء زرقاء صافية للاحتفال بمرور 70 عاما على إنزال قوات التحالف على هذه الشواطئ خلال الحرب العالمية الثانية. وتأمل فرنسا الدولة المضيفة أن تسهم المناسبة في التخفيف من حدة الأزمة الأوكرانية. وكتبت ميركل في مقال لصحيفة وست فرانس تقول إن الأزمة الأوكرانية تذكر بكيف يمكن أن يتعرض السلام والحرية للدمار بسرعة. واتهمت الحكومة الروسية بالقيام بسلوكيات عفا عليها الزمن تعود للقرنين التاسع عشر والعشرين.

من جانبه، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف في تصريح صحافي لوكالة انترفاكس الروسية إن المشاورات بين بوتين وميركل تركزت بالكامل على الأزمة الأوكرانية وسبل إيجاد حل أوكراني للأزمة. ورداعلى سؤال عما إذا كانت هناك اختلافات في وجهات النظر بين الجانبين بشأن أوكرانيا قال بيسكوف الذي حضر اللقاء" بالذات على هذا الموضوع تركز جل الحديث بين الجانبين". كما صرح مستشار بوتين للشؤون الخارجية يوري أوشاكوف قائلا: "إن الجانبين بحثا عن حلول وسطية للأزمة الأوكرانية.

ح.ع.ح/ ع.ج (أ.ف.ب/ رويترز)

مواضيع ذات صلة