1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تستقبل مرسي بمراسم عسكرية في مقر المستشارية

بمراسم عسكرية أمام مقر المستشارية ببرلين، استقبلت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الرئيس المصري محمد مرسي في أول زيارة تقوده إلى ألمانيا منذ توليه الرئاسة. فيما تجمع محتجون أمام المستشارية داعين إلى إنهاء العنف في مصر.

استقبلت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الرئيس المصري محمد مرسي الأربعاء (30 يناير/ كانون الثاني 2013) بمراسم عسكرية أمام مقر المستشارية ببرلين. وهذه أول زيارة رسمية يقوم بها مرسي لألمانيا منذ توليه مهام منصبه في حزيران/ يونيو الماضي. وسار الزعيمان سويا على سجادة حمراء خلال مراسم الاستقبال الرسمية. وتأتي زيارة مرسي لألمانيا في ظل توترات تشهدها بلاده منذ عدة أيام، وهو ما اضطره إلى تقليص برنامج زيارته ليوم واحد بدلا من يومين. ويأمل مرسي الحصول على مساعدات مالية ومزيد من الاستثمارات من ألمانيا.

وتعتزم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التطرق إلى علاقة مصر مع إسرائيل خلال محادثاتها مع الرئيس المصري محمد مرسي اليوم الأربعاء في برلين. وقال المتحدث باسم الحكومة، شتيفن زايبرت، قبيل لقاء ميركل ومرسي إن موضوع الشرق الأوسط وعلاقة مصر مع إسرائيل سيكونان بالتأكيد ضمن محاور اللقاء. وقال زايبرت إن الحكومة الألمانية شعرت بالإطمئنان من تأكيد مرسي عقب توليه مهام منصبه صيف عام 2012 على إيفاء مصر بالتزاماتها الدولية، وأضاف: "مصر لها دور كبير". ومن المقرر أن يجري مرسي محادثات مع ميركل حول عدة موضوعات أبرزها التطور السياسي في مصر عقب عامين من سقوط الرئيس السابق حسني مبارك. وشهدت مصر خلال الأيام الماضية احتجاجات عنيفة أسفرت عن مقتل عشرات الأشخاص.

Deutschland Ägypten Präsident Mohammed Mursi in Berlin - Proteste

متظاهرون مصريون يحتجون ضد زيارة مرسي لألمانيا

احتجاجات للدعوة لوقف أعمال العنف في مصر

في غضون ذلك، تجمع محتجون أمام مقر المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في برلين الأربعاء قبيل زيارة للرئيس المصري محمد مرسي. ووقف ما يصل إلى 50 محتجا أمام مقر المستشارية داعين الى إنهاء أعمال العنف في مصر. وقال هينينغ فرانتسماير، المتحدث باسم منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان لتلفزيون رويترز "نحن اليوم هنا لأن الرئيس مرسي سيلتقي بالمستشارة أنغيلا ميركل، ونريد أن نوضح أن من المهم جدا للحكومة الألمانية أن تؤكد للرئيس مرسي أن حقوق الإنسان حجر أساس مهم جدا لاستقرار مصر في المستقبل".

ومن ناحية أخرى قتل متظاهران قبل فجر الأربعاء قرب ميدان التحرير بالقاهرة في سابع أيام الاحتجاجات التي سقط فيها أكبر عدد من القتلى والجرحى منذ تولي مرسي السلطة في يونيو حزيران. وحذر الجيش المصري الثلاثاءمن أن الدولة ستنهار إذا لم تنته أعمال العنف في الشوارع التي تتزامن مع الذكرى الثانية للثورة التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

ع.ش/ أ.ح ( د ب أ، رويترز)