ميركل ترفض تحذير أنقرة وتقول للأتراك أنتم آمنون في بلادنا | أخبار | DW | 10.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل ترفض تحذير أنقرة وتقول للأتراك أنتم آمنون في بلادنا

ردت المستشارة أنغيلا ميركل بغضب على تحذير تركيا لمواطنيها بعدم السفر إلى ألمانيا في فترة الحملة الانتخابية. وتوجهت ميركل للأتراك قائلة: "أود أن أقول بكل وضوح إنه بمقدوركم القدوم إلى هنا"، في إشارة إلى ألمانيا.

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الأحد (العاشر من أيلول/ سبتمبر 2017) إن بمقدور الأتراك القدوم لألمانيا وهم مطمئنون، رافضة تحذير من الحكومة التركية تنبه فيه مواطنيها بتوخي الحذر حين يسافرون إلى ألمانيا بسبب ما قالت إنه تزايد في المشاعر المناهضة للأتراك.

وقالت ميركل في تجمع انتخابي بمدينة ديلبروك في شمال غرب البلاد استعدادا للانتخابات المقررة في 24 سبتمبر أيلول "أود أن أقول بكل وضوح إنه بمقدور المواطنين الأتراك القدوم إلى هنا". وتابعت تقول "لا أوامر قبض على صحفيين هنا ولا احتجاز لصحفيين هنا وحرية الرأي وحكم القانون يسودان هنا ونفخر بذلك".

وأشارت المستشارة الألمانية إلى الصحفي الألماني- التركي دينيز يوجيل المحتجز في تركيا منذ أكثر من 200 يوم. وهو واحد من 12مواطنا ألمانيا رهن الاحتجاز في تركيا حاليا بتهم سياسية ويحمل أربعة منهم الجنسيتين التركية والألمانية. وقالت ميركل "نعتقد أنه لا مبرر على الإطلاق لوضعه في السجن ونفس الشيء ينطبق على 11 ألمانيا آخرين على الأقل".

ويشار إلى أن الصحفي المحتجز دينيز يوجيل بلغ اليوم الـ 44 عاما، وبهذه المناسبة هنأه المتحدث باسم ميركل شتيفن زايبرت في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وكان بيتر آلتماير رئيس ديوان المستشارية الألمانية والشخصية المقربة جدا من المستشارة أنغيلا ميركل قد سخر من قيام تركيا بتحذير مواطنيها من السفر إلى ألمانيا. وكتب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ردّا على نصائح أنقرة لرعاياها في ألمانيا "إنذار تركيا لرعاياها هو نكتة سيئة". وأضاف في تغريدته أن "اعتقال العديد من الألمان من دون توجيه أي تهمة لهم هو أمر غير عادل. تشبيهنا بالنازيين يدنس شرفنا".

وتصاعدت حدة التوترات بين برلين وأنقرة منذ شهور، وجاء التحذير التركي أمس السبت بعد بيان للخارجية الألمانية يوم الثلاثاء قالت فيه إن الألمان المسافرين لتركيا يعرضون أنفسهم للاحتجاز التعسفي حتى في المواقع السياحية.

م.أ.م/أ.ح (رويترز، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة