1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل ترحب باتفاق جنيف حول الكيماوي السوري

عبرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عن سعادتها بالتوصل إلى اتفاق أميركي روسي بشأن السلاح الكيماوي السوري، وحثت على أن تتبع الأقوال بأفعال. كما رحبت لندن بدورها بهذا الاتفاق، مشددة على ضرورة البدء الفوري بتنفيذه.

رحبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بالاتفاق الذي تم التوصل إليه اليوم السبت (14 سبتمبر/ أيلول 2013) بين الولايات المتحدة وروسيا، بشأن التخلص من الأسلحة الكيماوية السورية. وأعربت ميركل، خلال تجممع انتخابي حضره نحو 2000 شخص في مدينة ماينز اليوم، عن سعادتها باتفاق وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف حول هذا الأمر.

وأضافت ميركل أنها سعيدة للغاية "أننا رأينا جزءا من الأمل" وحثت في الوقت نفسه على أن تتبع الكلمات بأفعال. وأشارت ميركل إلى أن الأسابيع المقبلة ستوضح كيف ستسير الأمور بعد هذا النبأ "السار للغاية".

كما اعتبر وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيله السبت أن فرص التوصل إلى حل سياسي للنزاع في سوريا ستزيد "بشكل كبير" بعد إعلان اتفاق أميركي روسي حول إزالة الأسلحة الكيماوية السورية. وقال الوزير الألماني في بيان مقتضب "في حال اتبعت الأقوال بالأفعال فإن فرص التوصل إلى حل سياسي ستزيد بشكل كبير". وأكد الوزير ترحيبه بهذا الاتفاق.

بدوره، أعلن وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ السبت أن بلاده "ترحب" بالاتفاق بين واشنطن وموسكو على إزالة الترسانة الكيماوية السورية، مؤكدا أن المهمة "الملحة" لتطبيق هذا الاتفاق تبدأ من الآن. كما نقلت المتحدثة باسم الأمم المتحدة فانينا مايستراشي أن الأمين العام للمنظمة بان كي مون "يعد" بأن تساعد الأمم المتحدة في تنفيذ هذا الاتفاق الذي تم التوصل إليه السبت في جنيف بين وزيري الخارجية الأميركي والروسي، و"يأمل بقوة" في أن يمهد الاتفاق "لحل سياسي، يضع حدا للمعاناة المروعة للشعب السوري".

وكانت روسيا والولايات المتحدة توصلتا السبت الى اتفاق في جنيف على خطة لازالة الأسلحة الكيماوية السورية تمهل دمشق أسبوعا لتقديم لائحة بهذه الأسلحة على انتنتهي عملية الازالة في منتصف العام 2014. وفي حال تخلف النظام السوري عن تنفيذ الخطة يمكن اللجوء الى الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة الذي يسمح باللجوء الى القوة.

ف.ي/ أ.ح (رويترز، أ ف ب، د ب أ)