1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تحذر من مخاطر استمرار الاضطرابات على الاقتصاد العالمي

خلال نقاش عام حول مسودة الموازنة في البرلمان الألماني، حذرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من مخاطر استمرار الاضطرابات على الاقتصاد العالمي، متهمة روسيا بعدم الاستعداد للتعاون من أجل البحث عن حل للأزمة الأوكرانية.

حذرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من مخاطر استمرار الاضطرابات على الاقتصاد العالمي. وقالت ميركل الأربعاء (09 أبريل/ نيسان 2014) خلال نقاش عام حول مسودة الموازنة في البرلمان الألماني (بوندستاغ) إن هناك اضطرابات لم تتجاوزها أزمة الديون الأوروبية حتى الآن. وأضافت ميركل: "إن الوضع هش على مستوى العالم حتى عندما ننظر إلى بعض التطورات في الدول ذات الاقتصاديات الصاعدة". وفي إشارة إلى النزاع في أوكرانيا أكدت ميركل أن هذا سيؤدي إلى مزيد من الاضطرابات، وقالت: "لذلك يتعين علينا توجيه كافة الجهود للعمل من أجل ألمانيا قوية وأوروبا قوية وشراكات قوية في العالم".

"نموذج توازن المصالح هو نموذج المستقبل"

وفي نفس السياق، اتهمت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل روسيا بعدم الاستعداد للتعاون من أجل البحث عن حل للأزمة الأوكرانية. وقالت ميركل: "لم يتبين للأسف من خلال الكثير من المواقف كيفية مساهمة روسيا في تهدئة الوضع". وطالبت ميركل القيادة الروسية بالجلوس إلى مائدة الحوار مع الحكومة الأوكرانية الجديدة، وقالت: "من المهم جدا أن تكون هناك محادثات دولية بمشاركة أوكرانيا".

Berlin Generaldebatte im Bundestag Merkel und Gabriel

المستشارة الألمانية في حديث مع وزير الاقتصاد زيغمار غابرييل خلال جلسة نقاش مسودة الموازنة في البرلمان الألماني

وفي نفس الوقت، دعت ميركل روسيا إلى عدم مراعاة مصالحها الخاصة فقط في السياسة الدولية، وقالت: "لا يستطيع أحد يرغب في أن يكون ناجحا أن يضع اليوم مصلحته الخاصة في المقدمة. إنه يحطم بذلك مستقبله. نموذج توازن المصالح هو نموذج المستقبل". وأكدت المستشارة الألمانية أن قرار مستقبل أوكرانيا في يد مواطنيها وحدهم، وقالت: "لدى أوكرانيا الحق في تحديد طريق نموها. يتعين على الأوكرانيين تحديد مصيرهم بأنفسهم"، مناشدة بعثة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا زيادة قوامها إلى 500 مراقب. وحول المساعدات المالية من صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي لأوكرانيا أكدت ميركل ضرورة ضخ الدعم بسرعة الآن.

"على أوروبا أن تكون نموذجا في حماية البيانات"

أما فيما يخص موضوع حماية البيانات، فأكدت أنغيلا ميركل أن حكومتها تعتزم العمل على الوصول إلى قواعد أوروبية موحدة لحماية البيانات، على خلفية فضيحة التجسس الأمريكية المتورطة فيها وكالة الأمن القومي الأمريكية (إن إس إيه). وقالت المستشارة الألمانية دون التطرق بشكل مباشر إلى وكالة الأمن القومي الأمريكية: "على ألمانيا أن تدفع بكل قوتها لوضع معايير متعقلة لحماية البيانات في أوروبا". وذكرت ميركل أن هناك حاجة إلى التوصل لاتفاق يطابق التصورات الألمانية، وقالت: "يتعين على أوروبا أن تسبق بنموذج جيد لتتقدم على المستوى العالمي".

ع.ش/ س.ك (د ب أ)

مختارات