1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

ميركل تحث بكين على بذل مزيد من الجهود لمكافحة التغيرات المناخية

المستشارة الألمانية تستهل زيارتها للصين بدعوة بكين إلى بذل مزيد من الجهود لمكافحة تغيرات المناخ واتخاذ إجراءات فاعلة لحماية الملكية الفكرية. ميركل اكتفت بتوجيه نقد ضمني لعلاقات الصين مع السودان على خلفية قضية دارفور.

default

ميركل تحث بكين على بذل مزيد من الجهود لمحاربة التغير المناخي

أعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن رضاها التام إزاء مستوى العلاقات بين بلادها وجمهورية الصين الشعبية، مشيدة بالحوار البناء والقدرة على مناقشة المشاكل المعلقة، حسب تعبيرها. جاء ذلك في تصريح أدلت به المستشارة الألمانية عقب اجتماع عقدته مع رئيس الوزراء الصيني وين جياباوي في مستهل زيارته للصين الشعبية بدأتها اليوم الاثنين. وحثت ميركل الصين على بذل مزيد من الجهود لمحاربة تغير المناخ، لكنها قوبلت برد من رئيس الوزراء الصيني، الذي كشف عن وجود خلافات حول هذه القضية، يقول إن الغرب ظل يلوث الأجواء طويلا قبل الصين النامية. يشار هنا إلى إن زيارة ميركل لبكين تأتي قبل أربعة أشهر من اجتماع وزراء البيئة في العالم لتمديد بروتوكول كيوتو إلى ما بعد عام 2012.

وكانت ميركل قد بدأت محادثات مع قادة الصين فور انتهاء مراسم الاستقبال الرسمي لها في بكين في ثاني زيارة لهذا البلد منذ توليها منصبها. ومن المقرر أن تعقد ميركل مباحثات مع الرئيس الصيني هو جينتاو وأن تلتقي مع ممثلين للجمعيات الثقافية ومنظمات الدفاع عن الحقوق المدنية أثناء زيارتها هذه. وستبحث ميركل التي يرافقها وفد اقتصادي يضم 25 شخصا أيضا أثر التطور الاقتصادي السريع في الصين على الصناعة الألمانية وقرصنة المنتجات وسلامة لعب الأطفال وغيرها من المنتجات الصينية. وقالت ميركل قبل الاجتماع مع وين إن ألمانيا تريد توطيد علاقتها مع الصين وأن قطاع الأعمال الألماني ينوي "بذل قصارى جهده" لتعزيز التعاون بين البلدين.

انتقاد ضمني بخصوص دارفور

Sektempfang für Angela Merkel beim Staatsbesuch bei Chinas Premier Wen Jiabao

ميركل اثناء استقبال رئيس الوزراء الصيني لها

وفيما يتعلق بقضية حقوق الإنسان في دارفور والموقف الصيني من السودان، اكتفت المستشارة الألمانية بتوجيه نقد ضمني لعلاقات الصين مع السودان. وكانت ميركل قد قالت يوم السبت الماضي إنها ستحث الصين على المساعدة في إنهاء انتهاكات حقوق الإنسان في دارفور، مضيفة في بيان إن الصين لها علاقات وثيقة مع إفريقيا "وسنتحدث بشكل واضح عما نستطيع أن نفعله الآن لمواجهة انتهاكات حقوق الإنسان في إقليم دارفور السوداني".

يشار هنا أن للصين مصالح اقتصادية كبيرة في السودان وتعرضت لضغوط متزايدة لتتخذ موقفا متشددا من الخرطوم بعد اتهامات بأن المساعدات التي تقدمها بكين تذكي العنف في إقليم دارفور بغرب السودان.

مختارات