1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

ميركل تتوقع نجاح قمة العشرين وتدعو لانتظار مدى فعالية برنامج إنعاش الاقتصاد

أعربت المستشارة الألمانية عن تفاؤلها بشأن نجاح قمة العشرين المقبلة في لندن وتعزيز مبدأ الشفافية المالية. كما أكدت على ضرورة إعطاء الفرصة لبرامج إنعاش الاقتصاد التي اعتمدتها عدة دول على رأسها ألمانيا والولايات المتحدة.

default

براون يستقبل ميركل خلال زيارتها إلى لندن

رأت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي كانت تتحدث في مؤتمر صحفي عقدته في لندن بمشاركة رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون أن البرنامج الذي اعتمدته حكومتها مؤخرا لدفع عجلة الاقتصاد الذي يعاني من حالة الركود جراء الأزمة المالية العالمية سيكون كافيا تماما خلال عامي 2009 و 2010 .

كما حذرت ميركل فى المؤتمر الذي جاء عقب محادثات عقدتها مع براون من المسارعة إلى المطالبة ببرامج أخرى مشابهة قبل انتظار نتيجة البرامج التي تم اعتمادها حتى الآن. كما عبرت ميركل عن قناعتها بأن قمة مجموعة الدول العشرين المقبلة في لندن في الثاني من نيسان/أبريل المقبل ستكون ناجحة قائلة: "أنا متفائلة بأننا سننجح مع الولايات المتحدة والدول ذات الاقتصادات الصاعدة مثل الهند والصين في الوصول إلى نتائج تضمن من خلال ضبط الأسواق وعدم تكرار مثل هذه الأزمة المالية".

وطالبت المستشارة الألمانية أيضا بضرورة أن تتخذ مجموعة العشرين المزيد من الإجراءات للتعامل مع الملاذات الضريبية الآمنة لتنضم بذلك إلى براون في مطالبته لمجموعة العشرين بتصعيد تحركاتها لمواجهة الملاذات الضريبية الآمنة .

إشارات بناءة من الولايات المتحدة

Gordon Brown bei Barack Obama

براون يرى إشارات بناءة من جانب الولايات المتحدة

ومن جانبه قال رئيس الوزراء البريطاني في المؤتمر الصحفي إن التحركات الرامية إلى تحسين شفافية الملاذات الضريبية تمثل انفراجة كبرى بالنسبة للاقتصاد العالمي . وأكدت ميركل وبراون خلال المؤتمر الصحفي الذي عقداه عقب لقائهما أن هناك إشارات بناءة من الولايات المتحدة وقالت ميركل إن هذه المؤشرات تدل على عدم وجود تباين إزاء مدى فعالية برامج إنعاش الاقتصاد.

ويأتي هذا التصريح لميركل ردا على التباين في الآراء إزاء مدى جدوى برامج الإنعاش. يذكر أن المستشارة الألمانية تعارض الموقف الأمريكي الذي يدعو إلى ضخ المزيد من السيولة المالية في أسواق المال لتحريك عجلة الاقتصاد الآخذ في الانكماش بسبب الأزمة المالية والاقتصادية التي هزت معظم اقتصادات العالم.

سياسة مالية حازمة بعد انقشاع الأزمة

G20-Finanzminister bereiten Gipfel vor Horsham

وزراء المالية وحكام المصارف المركزية لبلدان مجموعة الدول الصناعية والناشئة العشرين الكبرى التقوا في هورشام الانجليزية

كما أبدى براون قناعته بأن الولايات المتحدة ستشارك في الإجراءات الرامية لضبط صناديق التحوط عالية المخاطر. وقالت ميركل إن القمة ستسفر عن تقدم واضح فيما يتعلق بأساليب ضبط أسواق المال ودعت القمة للعمل على اعتماد قواعد لضمان شفافية جميع المنتجات المالية والأسواق والمساهمين في جميع أنحاء العالم.

وأكدت ميركل عزمها العودة لتبني سياسة مالية حازمة بعد انقشاع الأزمة. وأشاد براون بالإنجازات التي حققتها قمة مجموعة الدول العشرين حتى الآن قائلا: "لقد قدمت كل دولة مساهمة كبيرة في سبيل إعطاء دفعة لإنعاش الاقتصاد، هذه هي أكبر دفعة شهدها العالم حتى الآن".

مختارات