1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

منظمة العفو تطالب مرسي باتخاذ إجراءات لإنهاء التحرش بالنساء

بعد موجة من الاعتداءات على النساء في محيط ميدان التحرير، دعت منظمة العفو الدولية الرئيس المصري محمد مرسي إلى اتخاذ إجراءات حاسمة كفيلة بإنهاء ممارسات التحرش بالنساء. وذلك بهدف وضع حد لانتشار ظاهرة الإفلات من العقاب.

دعت منظمة العفو الدولية الأربعاء (السادس من شباط/ فبراير 2013) الرئيس المصري محمد مرسي إلى اتخاذ "إجراءات حاسمة" تكفل إنهاء التحرش بالنساء في مصر بعد موجة من الاعتداءات عليهن في محيط ميدان التحرير في القاهرة. وقالت المنظمة الدولية، التي تتخذ من لندن مقرا لها في بيان إنه "في ضوء ما جمعته من روايات الناجيات من ضحايا تلك الهجمات، ومن ناشطات، فلقد اتضح أن الاعتداءات والانتهاكات الجنسية الجماعية تنطوي على نمط مشترك في ما بينها".

وأضاف البيان أن "مجموعة من الرجال تقوم عادة بالاعتداء على النساء اللواتي لا يتواجدن برفقة أحد ما أو أنهم يحرصون على إبعاد الضحية عن زملائها وبشكل يتزامن مع تزايد سريع في أعداد أفراد المجموعة المعتدية، ومن ثم يجري سحل الضحية إلى داخل حلقة من التجمعات الغوغائية بينما تبادر مجموعة من الأيادي وحتى الأسلحة في بعض الأحيان إلى الوصول إلى جسد الضحية وانتهاكه مع محاولة أولئك الرجال نزع ملابس الضحية عنها".

وضع حد لانتشار ظاهرة الإفلات من العقاب

وقالت نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة العفو الدولية حسيبة حاج صحراوي "تبرهن الاعتداءات المرعبة والعنيفة بحق النساء، بما في ذلك تعرضهن للاغتصاب، في محيط ميدان التحرير على حتمية قيام الرئيس مرسي باتخاذ خطوات حاسمة في سبيل وضع حد لانتشار ظاهرة الإفلات من العقاب، كما أن الوقت قد حان كي يتصدى الساسة لهذا الأمر علنا". وطالبت حاج صحراوي بـ "فتح تحقيقات نزيهة وشاملة بغية تحديد فيما إذا كانت تلك الهجمات الجماعية تنظم من أطراف مرتبطة بالدولة أو أخرى غير مرتبطة بها وضمان جلب الجناة للمثول أمام العدالة".

Repression Ägypten Kairo sexuelle Gewalt sexuelle Belästigung Übergriff Frauen Recht Mohandseen

جانب من مظاهرة نسائية تندد بظاهرة التحرش الجنسي بالنساء التي يعرفها محيط ميدان التحرير

وأشارت إلى أن موجة التحرش والاعتداء الأخيرة على النساء "تعد بمثابة تذكار مرعب بما كانت تتعرض له النساء من تحرش واعتداء جنسي إبان حقبة حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك". وقال البيان إن منظمات حقوقية مصرية تلقت "19 بلاغا عن وقوع اعتداءات عنيفة بحق النساء بتاريخ 25 كانون الثاني/ يناير 2013 في محيط ميدان التحرير".

تسجيل اعتداءات جماعية ضد النساء

وأكدت منظمة العفو الدولية أنها جمعت إفادات نساء تعرضن أخيرا "لاعتداءات جماعية في منطقة ميدان التحرير ومحيطها حيث استخدم المعتدون فيها الأسلحة في أغلب الأحيان في اعتداءات كانت تستغرق ما بين خمس دقائق وقرابة الساعة". وتابعت "كما أبلغ الناشطون والناشطات عن تعرضهم للانتهاكات الجسدية والجنسية أيضا جراء تدخلهم لإنقاذ ضحايا الاعتداء".

ونقلت المنظمة عن الناشطة الحقوقية ماجدة عدلي من مركز النديم لإعادة تأهيل ضحايا العنف أنه "في ما لا يقل عن حالتين تم استخدام شفرات في الاعتداء على الأعضاء التناسلية للضحايا". وتعتقد الناشطات في مجال حقوق المرأة وبعض الناجيات من الضحايا، بحسب البيان أن "تلك الاعتداءات تهدف إلى إبعاد النساء عن الأماكن العامة وإسكات صوتهن وخنق روح المعارضة فيهن".

ع.ش/ أ.ح (أ ف ب)