1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

منظمة الصحة العالمية تدعو إلى الاستعداد لموجة جديدة من فيروس أنفلونزا الخنازير

حذرت منظمة الصحة العالمية من تبعات موجة جديدة من فيروس انفلونزا الخنازير، ودعت إلى تأمين لقاحات لمكافحة المرض. فيما تباينت نتائج دراسات علمية حول ارتفاع قابلية الأطفال للإصابة بالمرض ومن ثمَّ نقله.

default

مخاوف من موجة ثانية من فيروس انفلونزا الخانزير

دعت مديرة منظمة الصحة العالمية، مارغريت شان، اليوم الجمعة (21 أغسطس/ آب) الأسرة الدولية إلى الاستعداد لموجة ثانية محتملة من أنفلونزا الخنازير، محذرة من أن الحكومات ستواجه تحدي تأمين لقاحات لمكافحة هذا الفيروس. وقالت شان، في رسالة فيديو مسجلة تم بثها في افتتاح ندوة مدتها ثلاثة أيام في بكين حول الأنفلونزا في آسيا المحيط الهادئ، "لا يمكننا أن نعرف ما إذا كان الأسوأ قد مر أو آت". وأضافت "علينا أن نستعد لكل مفاجأة يأتينا بها هذا الفيروس الجديد"، مشيرة إلى أن "التحول الدائم وغير المرئي يشكل آلية بقاء عالم الميكروبات". وتابعت المسؤولة الدولية قائلة: "علينا الاستعداد أيضا لموجة ثانية وحتى ثالثة كما رأينا من الأوبئة الماضية"، وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس.

دراسة: الأطفال أكثر عرضة للمرض

Indien Schweinegrippe

دراسة تقول إن أطفال المدارس وأسرهم اكثر عرضة للمرض

وفي هذه الأثناء ذكرت دراسة حديثة أن أطفال المدارس وأسرهم هم أكثر عرضة لمرض أنفلونزا الخنازير، وبالتالي فإنه يتوجب أعطاء الأولوية في تحصين هذه الفئة العمرية ضد الفيروس. وذكرت الدراسة التي نشرتها مجلة "ساينز" العملية يوم أمس الخميس أن الأطفال ناقل جيد للمرض.

غير أن دراسة أخرى أشارت الدراسة إلى أن الأطفال ليسوا متأثرين بشدة كما يخشى. فقد ذكر فريق من الباحثين الفرنسيين أمس الخميس أنه "بالرغم من أن تقارير سابقة أشارت إلى أن حالات أنفلونزا اتش1 ان1 الوبائية لعام 2009 حدثت بشكل رئيسي بين الأطفال، إلا أن العمر المعتاد و المتوسط لعدد 343 حالة قاتلة في تحليلنا كان 37 عاما".

ووفقا للدراسة التي نشرها الباحثون الفرنسيون دورية يوروسيرفيلانس فقد كانت أعمار 12 في المائة من الأشخاص الذين توفوا 60 عاما أو أكثر. وعلى النقيض، كان أكثر من 90 في المائة من وفيات الأنفلونزا الموسمية بين أشخاص تزيد أعمارهم عن 65 عاما. وأضاف الفريق الفرنسي إن "نسبة كبيرة من الأطفال الصغار (27 في المائة من عمر 0-9 عاما) والشباب (22 في المائة من البالغ أعمارهم 20-29 عاما) لم يكن لديهم مرض رئيسي موثق، بينما كان 60 في المائة من الأشخاص اكبر من عمر 60 عاما يعانون من مرض بالقلب أو مرض تنفسي.

دراسة أخرى: نصف المتوفين كانوا إما من الحوامل أو لديهم ظروف صحية أخرى

Schwangere Frau

ودراسة أخرى تشير إلى أن النساء الحومل اكثر عرضة للمرض

وكتب الباحثون الفرنسيون أن نحو نصف الأشخاص الذين توفوا من جراء الإصابة بأنفلونزا الخنازير كانوا إما من النساء الحوامل أو أشخاص لديهم ظروف صحية أخرى وخاصة مرض البول السكري وحالات مرتبطة بالبدانة. وقال فريق الباحثين بالمعهد الفرنسي لمراقبة الصحة العامة في سان موريس في فرنسا انه على الرغم من أن الأشخاص الطاعنين في السن اقل احتمالا من الآخرين للإصابة، إلا أنهم إذا أصيبوا بأنفلونزا اتش1 ان1 الجديدة، يكونون أكثر احتمالا للوفاة.

وذكر الباحثون أن معظم الوفيات (51 في المائة) حدثت في الفئة العمرية من 20- 49 عاما، لكن هناك تفاوتا كبيرا وفقا للبلد أو القارة. وأضافوا "كان هناك مرض أساسي موثق في 49 في المائة على الأقل من الحالات المميتة الموثقة في كل أنحاء العالم حتى الآن، مشيرين إلى أن "هناك عاملا خطورة جديران بالملاحظة وهما: الحمل والبدانة". وقالت حكومات عديدة إن النساء الحوامل يتعين تحصينهن أولا عندما تتوفر اللقاحات.

(ع.ج.م/ أ ف ب/ رويترز)

مراجعة: هيثم عبد العظيم

مختارات