منظمة ألمانية تنتقد بشدة ترحيل لاجئين إلى افغانستان | أخبار | DW | 23.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

منظمة ألمانية تنتقد بشدة ترحيل لاجئين إلى افغانستان

قررت السلطات الألمانية ترحيل دفعة جديدة من اللاجئين الأفغان إلى بلدهم. وهو ما أثار انتقاد نشطاء مدافعين عن اللاجئين، يرون أن الوضع الأمني وعدم الاستقرار في أفغانستان لا يسمح بترحيل لاجئين إلى هناك.

انتقد بشدة نشطاء ألمان مدافعون عن حقوق الانسان، اعتزام السلطات ترحيل لاجئين أفغان على متن رحلة من المقرر أن تغادر مدينة دوسلدورف مساء اليوم الثلاثاء (23 كانون الثاني/ يناير)، حيث أشاروا إلى الهجوم الذي وقع في أحد فنادق كابول أول أمس الأحد، وأسفر عن مقتل 20 شخصا على الأقل، كأسباب لوقف الترحيل.

وذكرت منظمة "برو أزويل" غير الحكومية، أن الهجوم يعني أن طالبان "أثبتت مرة أخرى أنها يمكنها شن هجوم بكابول، في أي مكان وأي وقت، وهو ما يكذب تأكيد السلطات الالمانية لشؤون اللاجئين، أن هناك مناطق آمنة في البلاد".

ووفقا لما ذكره نشطاء في ألمانيا، فمن المقرر أن تغادر الرحلة التاسعة التي تحمل على متنها لاجئين إلى أفغانستان، مساء اليوم. من ناحية أخرى، قال رئيس نقطة مراقبة الترحيل في مطار كابول، فيسراهماند تشادام، إنه من المقرر أن تصل الرحلة الجوية صباح غد الأربعاء إلى كابول. وأضاف البيان الصادر عن المنظمة غير الحكومية، أن وزارة الخارجية الألمانية لم توفر تقريرا حول الوضع الأمني لأفغانستان منذ خريف عام 2016. وأوضحت المنظمة أن عدم إعادة تقييم الوضع الأمني يعنى أن مكتب الهجرة وشؤون اللاجئين والمحاكم، ليس لديها أحدث المعلومات من قبل هيئة ألمانية رسمية.

ع.ج/ ح.ز (د ب أ)

مختارات