1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

منطاد غوغل يُثير مخاوف في نيوزيلندا

سقوط أحد المناطيد التي تستعملها شركة غوغل في مشروع "لوون" لتأمين الإنترنت في المناطق النائية أثار عند سكان منطقة قريبة من مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية مخاوف ما أدى إلى طلب خدمات الطوارئ والشرطة.

بعد تواتر تقارير تفيد بتحطم طائرة خفيفة اليوم الجمعة 20 يونيو/حزيران بالقرب من مدينة كرايستشيرش غرب نيوزيلندا، وجدت خدمات الطوارئ أن "الطائرة" ما هي إلا منطاد "واي فاي" غير مأهول تملكُه شركة غوغل. وقالت الشرطة أن عملية التفقد قامت بها مروحية إنقاذ وطائرتين من خفر السواحل إلى موقع نائي شمال كرايستشيرش بعدما اتصل مزارع محلي بخدمات الطوارئ ليبلغ عن سقوط طائرة.

واكتشفوا أنها في الحقيقة منطاد "واي فاي"، وهو جزء من مشروع "لوون" الخاص بغوغل، حيث أرسلت الشركة في إطار المشروع مناطيد كبيرة مليئة بالهليوم إلى الغلاف الجوي لاختبار توصيل الإنترنت عالي السرعة إلى المناطق النائية. وبدأت غوغل إرسال المناطيد أول مرة إلى الغلاف الجوي في نيوزيلندا في حزيران/يونيو 2013 عندما تم إطلاق 30 منطادا من جزيرة ساوث أيلاند في إطار مشروع تجريبي هدفه تأمين خدمة الاتصال بالإنترنت في المناطق النائية والبلدان النامية التي لا تتوفر فيها خدمات الإنترنت إلا على نطاق ضيق. وطلبت الشرطة من شركة غوغل سحب المنطاد وقالت أن الشركة تقوم حاليا بذلك.

ع.اع. / ط. أ. (د.ب.أ)