1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل رئيس مباحث غرب الجيزة وإصابة آخرين في تفجيرات بالقاهرة

أفاد التلفزيون المصري بوقع انفجار ثالث في محيط جامعة القاهرة. وكانت الداخلية المصرية أعلنت مقتل عميد شرطة وإصابة خمسة من الضباط من قوة مديرية أمن محافظة الجيزة في انفجار عبوتين أمام جامعة القاهرة.

(صورة أرشيفية) مصر شهدت مؤخرا سلسلة انفجارات استهدفت في معظمها الشرطة والجيش

(صورة أرشيفية) مصر شهدت مؤخرا سلسلة انفجارات استهدفت في معظمها الشرطة والجيش

أعلنت الداخلية المصرية اليوم الأربعاء (الثاني من ابريل/نيسان) مقتل عميد شرطة وإصابة خمسة من الضباط من قوة مديرية أمن الجيزة في انفجار بشارع الجامعة المواجه للباب الرئيسي لجامعة القاهرة. وصرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية في صفحته على موقع فيسبوك، بوقوع انفجار صباح اليوم بشارع الجامعة، في مواجهة البوابة الرئيسية لجامعة القاهرة أسفر عن "استشهاد العميد/طارق المرجاوى رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة وإصابة خمسة من الضباط من قوة مديرية أمن الجيزة". وبحسب البيان، انتقلت الخدمات الأمنية وقوات الحماية المدنية وخبراء المفرقعات، حيث تبين زرع العبوتين بإحدى الأشجار بالمنطقة وجارى استكمال الفحص.

وقال صحافي من وكالة فرانس برس في المكان إن عبوتين ناسفتين انفجرتا بشكل متزامن تقريبا أمام مركزي حراسة للشرطة بالقرب من جامعة القاهرة معقل حركة الاحتجاج الإسلامية على الحكومة منذ أن أقال الجيش الرئيس السابق الإسلامي محمد مرسي وسجنه في الثالث من تموز/يوليو الماضي.

وأوضح مسؤولون في الأجهزة الأمنية طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم لوكالة فرانس برس أن عميدا في الشرطة قتل في الاعتداء المزدوج، وأن لواء آخر هو مساعد لوزير الداخلية قد أصيب وأكد التلفزيون الرسمي هذه المعلومات.

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن التلفزيون المصري الحكومي قوله إن عميد شرطة قتل وأصيب أربعة ضباط آخرين جراء الانفجارين الذين وقعا خارج كلية الهندسة بجامعة القاهرة. وأضاف أن رتب الضباط الأربعة المصابين هي لواء وعقيد وعميد ومقدم وقال مصدر أمني لرويترز إن الانفجارين استهدفا سيارات للشرطة أمام كلية الهندسة.

وكان مصدر أمني مصري قد أفاد لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بوقوع انفجارين بعبوتين بدائيتي الصنع وقال إن القنبلتين كانتا في سيارة نقل صغيرة، واستهدفتا نقطة أمنية.

وازدادت الاعتداءات التي تستهدف عناصر الشرطة والجيش منذ عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي قبل تسعة أشهر، وقيام الحكومة الانتقالية بعملية قمع قاسية ودامية لكل تظاهرة مؤيدة لمرسي. وقتل أكثر من 1400 متظاهر برصاص الشرطة والجنود منذ الثالث من تموز/يوليو، منهم أكثر من 700 في وسط القاهرة في 14 آب/أغسطس وحده.

ع.ج.م/س.ك (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات