مقتل خمسة ألمان سقطوا في منحدر بجبال الألب بالنمسا | أخبار | DW | 27.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل خمسة ألمان سقطوا في منحدر بجبال الألب بالنمسا

لقي خمسة ألمان حتفهم وأصيب سادس بجروح خطيرة إثر تعرضهم لحادث أثناء تسلق الجبال في ولاية سالزبورغ النمساوية. وكان أفراد تلك المجموعة مربوطين بحبل واحد، وسقط أحدهم فسحب الباقين معه.

قال مسؤول إنقاذ إن ستة ألمان من متسلقي الجبال، كانوا يتناقشون عما إذا كانوا يواصلوا تسلقهم في منطقة جليدية منحدرة في النمسا، اليوم الأحد (27 أغسطس/ آب 2017)،عندما سقط أحدهم في المنحدر ما تسبب في سحب بقية المجموعة معه وأدى إلى مقتل خمسة.

وقال رئيس عمليات الإنقاذ مارتين رايشهولف لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) إن الناجي الوحيد يعاني من إصابات بالغة، بعدما سقطت المجموعة على عمق مائتي متر في منحدر مغطى بالثلوج والصخور على جبل غابلر في إقليم سالزبورغ.

وكانت المجموعة تتسلق منطقة جليدية منحدرة بشكل حاد لأسفل بزاوية 40 درجة، وكانوا مأمنين بحبل يربطهم سويا. ووفقا لرايشهولف، توقفت المجموعة على ارتفاع حوالي ثلاثة آلاف متر بعدما أدرك الشخص الأخير أن المسار خطير للغاية ويريد العودة. وأضاف أن "الحادث وقع أثناء مناقشتهم"، مضيفا أن "الشخص الثاني من المتسلقين الستة انزلق وسحب الآخرين معه". وسقطت المجموعة في البداية في منطقة جليدية، ثم بعده على منحدر من الصخور.

ووفقا لرئيس الإنقاذ، شاهدت مجموعة أخرى من متسلقي الجبال، كانت تسير خلفهم، الحادث. ويعاني الناجي الوحيد في المجموعة من إصابات عدة، وتم نقله جوا إلى احدى المستشفيات في سالزبورغ. في حين تم نقل المتوفين جوا إلى الوادي بالأسفل من خلال مروحية.

ص.ش/م.أ.م (د أ ب، رويترز)

مختارات