1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

مقتل ثلاثة رجال شرطة ألمان في انفجار كابول

وزارة الداخلية الألمانية تؤكد نبأ مقتل ثلاثة رجال شرطة ألمان في انفجار استهدف سيارتين عسكريتين في كابول اليوم.ووزير الخارجية الألماني يطالب بكشف ملابسات الحادث ومعاقبة الجناة، معربا عن حزنه العميق وتضامنه مع ذوي الضحايا.

default

السيارة التي كانت تقل الضحايا بعد التفجير

أكدت وزارة الداخلية الألمانية نبأ مقتل ثلاثة رجال شرطة ألمان في انفجار في كابول، وقال وزير الداخلية الالماني فولفجانج شيوبله إن ثلاثة من ضباط الشرطة الالمانية المكلفين بحماية السفير الالماني قتلوا في انفجار بأفغانستان اليوم الاربعاء(15 أغسطس/آب). وأضاف الوزير في بيان: "اصطدمت سيارة الضباط بقنبلة وهم في طريقهم لدورة تدريبية استنادا لما لدينا من معلومات حتى الآن. وكان الانفجار من القوة بحيث تسبب في سقوط قتلى". وقال إن شرطيا رابعا أصيب بجروح لكن اصابته لا تهدد حياته.

كما أورد بيان صحفي من وزارة الخارجية الحادث، وقال إن الضحايا كانوا يعملون في السفارة الألمانية في كابول. وطالب وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير بالكشف السريع عن ملابسات الحادث قائلا "يجب التوصل إلى من يقفون وراء هذا الهجوم الجبان بأقصى سرعة ومعاقبتهم". وأوضح الوزير أنه تلقى نبأ مقتل الضباط الثلاثة بـ "صدمة بالغة وحزن عميق"، معربا عن تضامنه وتعاطفه مع أسر الضحايا.

وكانت وكالات الأنباء قد نقلت عن مصادر الشرطة الأفغانية قولها إن قنبلة انفجرت في كابول على جانب الطريق بينما كانت مركبتان عسكريتان إحداهما ترفع علم ألمانيا تسيران في منطقة باجرامي شرقي كابول، حيث تنتشر القوات الألمانية منذ فترة طويلة.

طالبان تتبنى العملية وتزعم قتل تسعة جنود أجانب

Afghanistan Taliban

طالبان تتبنى العملية

من جانبها قالت حركة طالبان في موقعها على الانترنت إنها دمرت مركبة عسكرية أجنبية في انفجار في باجرامي. وزعمت الحركة أن تسعة جنود قتلوا، غير أن إحصائياتها حول الضحايا عادة ما يكون مبالغا فيها. وفي اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس، تبنى المتحدث باسم طالبان يوسف احمدي مسؤولية هذا الانفجار. وقال "تم تفجير قنبلة عن بعد لدى مرور موكب عسكري أجنبي".

يأتي هذا الحادث وسط تراجع الدعم الشعبي في ألمانيا للبعثة الألمانية في أفغانستان وقبل تصويت يجريه البرلمان الألماني (البوندستاج) هذا الخريف حول تمديد العمليات التي يقوم بها الجيش الألماني هناك. يذكر أنه في أيار/مايو الماضي قتل ثلاثة من جنود الجيش الألماني إلى جانب خمسة من المدنيين الأفغان في تفجير انتحاري وقع في مدينة قندز شمال أفغانستان.

مختارات

مواضيع ذات صلة