1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل ثلاثة جنود من قوات الأطلسي في أفغانستان

قتل رجل يرتدي زي جندي في الجيش الأفغاني ثلاثة جنود في قوات الحلف الأطلسي شرق أفغانستان. وتثير مثل هذه الهجمات مخاوف الحلفاء الغربيين في أفغانستان في الوقت الذي تستعد فيه معظم القوات الدولية للانسحاب نهاية العام المقبل.

قال متحدث باسم حكومة إقليم بكتيكا إن ثلاثة جنود أمريكيين قتلوا في أفغانستان السبت (الثامن من يوينيو/ حزيران 2013) حين أطلق رجل يرتدي زي الجيش الأفغاني الرصاص عليهم في الإقليم الشرقي. وأضحت هجمات جنود أفغان على حلفائهم من قوات حلف الأطلسي سببا لمشكلة تتفاقم منذ عام أو نحو ذلك مهددة بتقويض الدعم للحرب في الدول الغربية المشاركة بقوات في أفغانستان والذي ينحسر بالفعل. وفي العام الماضي دفع تنامي الهجمات المماثلة لتقليص مؤقت لبعض العمليات المشتركة مع القوات الأفغانية.

وقال مخلص أفغان، المتحدث باسم حاكم بكتيكا، إن جنديا أفغانيا قتل ثلاثة جنود أمريكيين. وقالت قوة المعاونة الأمنية الدولية (ايساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي إن رجلا يرتدي زي الجيش الأفغاني قتل ثلاثة جنود أجانب دون الكشف عن جنسياتهم.

هجمات من جانب جنود أفغان

وكشفت بيانات في العام الماضي أن خُمس عدد قتلى قوات حلف الأطلسي في أفغانستان كانوا ضحايا هجمات من جانب جنود أفغان، وأن 16 بالمئة من الضحايا الأمريكيين لقوا حتفهم جراء هذه الهجمات. ويثير عدد الضحايا مخاوف الحلفاء الغربيين في أفغانستان ويطرح تساؤلات عن مسار الحرب في الوقت الذي تستعد فيه معظم القوات الدولية للانسحاب بحلول نهاية العام المقبل.

وقال متحدث باسم حاكم إقليم فراه ومتحدث باسم طالبان إن جنديا إيطاليا قتل وأصيب ثلاثة آخرون حين ألقى طفل قنبلة على قافلة للحلف في الإقليم الغربي اليوم السبت. وذكرت طالبان في بيان باللغة الانكليزية "ألقى طفل أفغاني شجاع في الحادية عشرة من عمره قنبلة على قوات إيطالية راجلة في مدينة فراه".

وبهذا يرتفع عدد ضحايا القوات الأجنبية الذين قتلوا في أفغانستان هذا الشهر إلى 16. ويأتي ذلك بعد يومين من مقتل سبعة جنود من جورجيا في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة في إقليم هلمند الجنوبي.

ع.ش/ أ.ح (رويترز، د ب أ، أ ف ب)