1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل إمرأة وإصابة شرطي في حادث اطلاق نار "معزول" قرب الكابتول

استبعدت الشرطة الأميركية ارتباط حادث إطلاق نار وقع مساء الخميس قرب مبنى الكونغرس في واشنطن بعمل إرهابي. شرطة واشنطن أفادت بإصابة ضابط في الحادث، وقال مسؤول إن الشرطة قتلت إمرأة مشتبها بها في حادث مطاردة السيارة المشتبهة.

اعلنت الشرطة الاميركية ان اطلاق النار الذي وقع بعد ظهر الخميس 03 اكتوبر تشرين الأول، قرب مقر الكونغرس (الكابيتول) في واشنطن هو "حادث معزول" مرتبط بمطاردة سيارة حاولت سائقتها اجتياز حاجز قرب البيت الابيض. وقال قائد شرطة الكابيتول كيم داين للصحافيين "يبدو هذا حادثا معزولا متورطة فيه سيارة واحدة", مشيرا الى عدم وجود اي أمر يدعو للاعتقاد بان ما جرى مرتبط بعمل ارهابي, وموضحا ان السيارة التي كانت الشرطة تطاردها كانت تقودها امرأة ومعها طفل.

وأضاف ان شرطيا أصيب في الحادث, مؤكدا في المقابل ان عناصر الشرطة لم يتعرضوا لاي اطلاق نار. ان الجهاز السري حاول ايقاف السيارة و"من المحتمل ان يكون قد تم اطلاق النار". وأوضح ان ضباطا طاردوا السيارة التي اصطدمت في النهاية بسيارة شرطة مما اسفر عن اصابة ضابط . وقال مسؤولون أمريكيون إن عددا من الأشخاص من بينهم ضابط شرطة أصيبوا، في الحادث. وأفاد مسؤول بأن الشرطة قتلت مشتبها بها في الموقع.

وأدى الحادث إلى فرض طوق أمني حول الكابيتول لمدة نصف ساعة تقريبا في حين انتشرت اعداد غفيرة من قوات الامن حول المباني التابعة للبرلمان. كذلك فرض طوق أمني لفترة وجيزة حول البيت الابيض الذي يبعد عن الكابيتول حوالى أربعة كيلومترات.

وجاء الحادث بعد ثلاثة أسابيع من مقتل 12 شخصا وإصابة ثلاثة آخرين جراء إطلاق نار عشوائي بمقر البحرية الأمريكية على مسافة 2.4 كيلومتر من مبنى الكونغرس.

وكان مجلسا النواب والشيوخ منعقدين عندما سمع دوي إطلاق النار. وأوقفت الحكومة الأمريكية الكثير من أنشطتها هذا الأسبوع بسبب عدم موافقة المشرعين على ميزانية.

ع. ج.م/ م. س( رويترز ، أ ف ب، د ب أ)