1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

مقاتلون طالبان يخدعون إدارة السجن ويفرون

تمكن أكثر من عشرة من مقاتلي طالبان من الخروج من السجن في جنوب أفغانستان بعد أن خدعوا إدارة السجن بطلب مزور. وفر السجناء من سجن مدينة قندهار في أحدث اختراق أمني للسجن الذي شهد عدداً من حالات الفرار خلال السنوات الماضية.

أعلنت الشرطة الافغانية اليوم الأحد (02 مارس/ آذار) أنه تم الافراج عن 12 سجيناً من مقاتلي حركة طالبان بالخطأ من سجن أفغانى بعدما تلقت سلطات السجن خطاباً مزوراً يزعم أنه صادر من وكالة الاستخبارات الوطنية.

وقال زاول رحمان دوراني المتحدث باسم شرطة قندهار "تلقى سجن قندهار خطابا الثلاثاء الماضى من وكالة الاستخبارات يطلب الإفراج عن 30 سجيناً".

وكشف المسؤول الأفغاني أن 18 منهم كان من حقهم قانونياً الإفراج عنهم، وأضاف لوكالة الأنباء الالمانية (د.ب.ا) أنه تم إضافة أسماء 12 آخرين "بصورة مريبة للخطاب ". وأكد أن اثنين من هؤلاء تم إعادة اعتقالهم. وقال دوراني "نحاول إلقاء القبض على العشرة الآخرين، المتورطين في شن هجمات ضد القوات الأمنية وأنشطة تدميرية أخرى"، موضحاً أن هناك لجنة تقوم بالتحقيق في هذا الخطأ.

وفي عملية فرار مذهلة من السجن في نيسان/ابريل 2011 فر 500 سجين معظمهم من طالبان من نفس السجن عبر نفق طوله 250 متراً مزود بمصابيح وأنابيب لدخول الهواء. كما فر نحو 30 سجيناً آخرين في 2012 عندما هاجم مسلحون السجن نفسه.

ع.ج / ع.م (آ ف ب، د ب آ)

مواضيع ذات صلة