1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

معرض فرانكفورت للسيارات يفتح أبوابه لوسائل الإعلام

سيكون التركيز في معرض فرانكفورت للسيارات، الأكبر من نوعه في العالم، على ربط السيارات بشبكة الانترنت والسيارات الكهربائية وزيادة كفاءة المحركات. وستعرض الشركات منتجاتها الجديدة خلال عشرة أيام من 12 وحتى 22 أيلول/سبتمبر.

بدأت شركات صناعة السيارات من جميع أنحاء العالم اليوم الثلاثاء في عرض أحدث طرازاتها في معرض فرانكفورت للسيارات، وهو أكبر وأحد أكثر معارض السيارات أهمية في العالم. وسيكون الآلاف من ممثلي وسائل الإعلام أول من يرى مجموعة العام من التصميمات التي تخلب الأنظار في معرض "آي أيه أيه إكسبو 2013” الذي يعقد كل عامين في مدينة فرانكفورت الألمانية.

وتسود حالة مزاجية متفائلة في وقت تكافح فيه شركات صناعة السيارات بعد سنوات من التراجع في أعقاب أزمة منطقة اليورو. وقال ماتياس فيسمان، رئيس اتحاد صناعة السيارات الألماني إن "معرض آي أيه أيه لهذا العام يمثل نقطة تحول".

وكان رئيس شركة فورد الأمريكية ألان مولالي متفائلا بنفس الدرجة. وقال لصحيفة "دي فيلت" الألمانية إن "قطاع السيارات في أوروبا وصل بالفعل إلى أدنى مستوياته وسيبدأ في الارتفاع". وسيكون التركيز في النسخة الخامسة والستين لهذا المعرض على تكنولوجيا النقل الكهربائي والتكنولوجيا التي تربط سيارات بغيرها من السيارات والعالم من حولها.

وهناك العشرات من الشركات العالمية والأوروبية الكبرى بما في ذلك عروض قوية من ماركات ألمانية والكثير من السيارات العادية الجديدة والآلات الغريبة. ومن بين خاطفي الأضواء في معرض فرانكفورت أول سيارة كهربائية بالكامل لشركة "بي إم دبليو" الألمانية ويطلق عليها "آي ثري/ i3" ونسخ بلا عوادم كربونية من سيارات غولف الأكثر مبيعا وأب الصغيرة من إنتاج شركة فولكسفاجن الألمانية.

أرقام مذهلة

A Volkswagen eGolf car is displayed during a media preview day at the Frankfurt Motor Show (IAA) September 10, 2013. The world's biggest auto show is open to the public September 14 -22. REUTERS/Ralph Orlowski (GERMANY - Tags: BUSINESS TRANSPORT)

سيارة غولف كهربائية في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات 2013

وقبيل انطلاق المعرض قال مارتن فينتركورن، الرئيس التنفيذي لشركة فولكسفاجن، إن الشركة تطمح إلى بيع 9.5 مليون سيارة هذا العام ارتفاعا من 9.3 مليون في 2012. وقد يفسر هذا الحجم الهائل لجناح الشركة في معرض فرانكفورت، إذ تعرض فولكسفاجن منتجاتها على مساحة تبلغ 8893 مترا مربعا. ويضيئ الجناح 2350 مصباح إل إي دي وهي تستهلك مع سماعات الصوت 150 ألف واط من الكهرباء.

أما شركة آودي الألمانية لصناعة السيارات، والتي يوجد جناحها في القاعتين الثالثة والرابعة من المعرض، فاحتاجت إلى ما طوله 150 كيلومترا من كوابل الكهرباء لإضاءة جناحها وتشغيل شاشات عرض عملاقة بقوة تزيد عن 11 مليون بيكسل. وتنوي شركة فورد الأمريكية إطلاق 38 ألف بالون في الهواء للدعاية لسياراتها.

ولبناء جناحها وتزيينه، تستخدم شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات 6000 متر مربع من الخشب المضغوط و 3200 متر مربع من القماش. وخلال أيام المعرض العشرة، سيأكل الزوار 15 طنا من البطاطس المقلية وربع مليون من النقانق وسيشربون 150 ألف لتر من البيرة.

ميركل تفتتح المعرض

وتتجه المنتجات الفارهة أن تكون خضراء محافظة على البيئة، وتضم سيارة بورش 918 سبايدر الجديدة، وهي سيارة هجين يعمل محركها بالبنزين والكهرباء والسيارة الرياضية الفارهة الهجين القابلة لإعادة الشحن "بي إم دبليو آي 8”.

وارتفع عدد الشركات الصينية العارضة بمقدار 10 مرات ليصل إلى 129 شركة منذ عام 2011 على الرغم من أن معظمها من شركات توريد المكونات. وستفتح المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل رسميا المعرض بعد غد الخميس في وقت تصل فيه الحملة الانتخابية للانتخابات البرلمانية الألمانية هذا الشهر إلى مرحلة حاسمة.

وبصرف النظر عن كونها واحدة من الصناعات التصديرية الرئيسية في ألمانيا، تعد صناعة السيارات واحدة من أكبر جهات التوظيف في البلاد. ومن المقرر أن يتم فتح أبواب المعرض أمام الجمهور يوم السبت القادم.

ع.ع./ ح.ز (د ب أ)

مختارات