1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

مظاهر فرح عارمة تعم شوارع ألمانيا بعد وصولها إلى نهائي كأس أوروبا

حظيت مباراة نصف النهائي التي جمعت ألمانيا وتركيا باهتمام إعلامي كبير نظراً لتوجس الكثيرين من اندلاع أعمال عنف عقب المباراة، مما دفع المسؤولين إلى مناشدة مشجعي الفريقين تكريس المباراة لمصلحة "الأخوّة".

default

مظاهر الفرح تعم شوارع المدن الألمانية بعد فوز المنتخب الألماني على نظيره التركي

على الرغم من خروجه في مباراة نصف النهائي، إلا أن المنتخب التركي ترك بصمة واضحة في بطولة الأمم الأوروبية المقامة حالياً في النمسا وسويسرا، استوجبت احترام مشجعيه وحتى منتقديه، فقد استطاع الأتراك مجاراة فرق عتيدة ومخضرمة في ميادين كرة القدم.

EM 2008 Berlin türkische und deutsche Fans

تعد الجالية التركية من أكبر الجاليات الأجنبية في ألمانيا

لعب الفريق التركي خمس مباريات، كان أبرزها لقاءه الأخير مع نظيره الألماني الذي استطاع إقصاءه في الثواني الأخيرة من عمر المباراة. وتأخذ اللقاءات التي تجمع المنتخب الألماني مع نظيره التركي نكهة مميزة، نظراً لتداخل المجتمعين الألماني والتركي وتضافرهما. إذ تعيش في ألمانيا جالية تركية كبيرة تقدر بثلاثة ملايين تركي، كما تعتبر تركيا بلداً سياحياً مفضلاً للكثير من الألمان، الأمر الذي جعل مباراة مساء أمس الأربعاء تستحوذ على اهتمام خاص من قبل وسائل الإعلام الألمانية خوفاً من أية ردود أفعال لاحقة تؤدي إلى توتر بين الألمان والأتراك.

أفراح الألمان وأتراح الأتراك

Euro 2008 Halbfinale Deutschland Türkei Finales Tor 3:2 durch Philipp Lahm

يجب أن لا تعكر نتيجة المباراة صفو العلاقات الألمانية التركية.

وقد تابع المباراة ملايين المشاهدين من كلا الطرفين، ففي قلب العاصمة الألمانية برلين اجتمع ما يزيد عن 500 ألف شخص في ساحة أعدت خصيصاً لهذا الغرض ومزودة بشاشات عرض كبيرة أمام بوابة براندنبورغ التاريخية.

EM 2008 Berlin deutsche Fans

عشرات الآلاف من المشجعين الألمان احتشدوا لتشيجيع منتخب بلادهم.

وبعد إطلاق صافرة النهاية اجتاحت حالة من الفرح العارم صفوف المشجعين الألمان الذين واصلوا احتفالهم بنصر فريقهم في الحانات والشوارع حتى ساعات متأخرة من الليل. وفي المقابل ارتسمت علامات الحزن على وجوه المشجعين الأتراك الذين وعلى الرغم من خسارة منتخبهم لم يفقدوا حماسهم له وحاولوا مواساة أنفسهم وابتلاع الغصة، لدرجة أن بعضهم راح يلوح بالعلم الألماني.

مظاهر شغب

EM 2008 Berlin Fans Spiel Deutschland Türkei

المشجعون الألمان تفننوا في التعبير عن حبهم لفريقهم.

ولم تخلُ مظاهر الاحتفال في ألمانيا من بعض مظاهر الشغب ، ففي مدينة درسدن (ولاية ساكسونيا) هاجمت مجموعة من الشبان بعض المطاعم التركية الصغيرة بالحجارة وأضرموا النار في الأعلام التركية، مما أسفر عن إصابة اثنين من العمال الأتراك.

وفي نفس الولاية أيضاً، وبالتحديد في مدينة كيمنتس، أصيب ستة من رجال الشرطة بجروح إثر مصادمات بين المشجعين الذين ألحقوا أضراراً ببعض دوريات الشرطة. كما ألقت الشرطة في مدينة هانوفر في ولاية ساكسونيا السفلى القبض على 20 متطرف يميني رددوا عبارات عنصرية وسط حشود المشجعين.

مختارات