1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مطالب بوقف محادثات التجارة الحرة مع واشنطن لتجسسها على هاتف ميركل

تجاوزت ردود الفعل على تجسس المخابرات الأمريكية على ميركل حدود ألمانيا، إذ دعا رئيس البرلمان الأوربي إلى وقف مفاوضات التجارة الحرة مع واشنطن، وهو ما طالب به سياسي ألماني بارز.

دعا رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتس لوقف محادثات التجارة الحرة بين أوروبا والولايات المتحدة كرد فعل على خلفية التنصت المحتمل من قبل أجهزة المخابرات الأمريكية على الهاتف المحمول الخاص بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل. وقال شولتس مشيرا لذلك على هامش لقاء للاشتراكيين الديمقراطيين في أوروبا اليوم الخميس (24 أكتوبر/ تشرين الأول) في بروكسل: "أعتقد بالفعل أن علينا التوقف..". ويجري الاتحاد الأوروبي منذ الصيف الماضي مباحات مع أمريكا بهدف إقامة أكبر منطقة تجارة حرة في العالم تشمل نحو 800 مليون نسمة.

وفي برلين شكك رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا، زيغمار غابريل، في إمكانية نجاح المباحثات المنتظرة بين أوروبا والولايات المتحدة بشأن اتفاقية التجارة الحرة بعد الأخبار عن تعرض الجهاز المحمول للمستشارة ميركل للتنصت على أيدي أجهزة المخابرات الأمريكية. وقال غابريل اليوم الخميس إنه لا يمكن إبرام اتفاقية تجارة حرة مع الأمريكيين قبل استجلاء حقيقة انتهاك حقوق الحرية الخاصة بالمواطنين. وشدد غابريل على أن التجسس على المستشارة مثير للاستياء وغير مقبول.

وفي سياق متصل قال متحدث باسم الحكومة الألمانية اليوم الخميس إن وزير الخارجية غيدو فسترفيلله استدعى سفير الولايات المتحدة لدى ألمانيا جون ايمرسون لمناقشة المعلومات التي حصلت عليها برلين وأفادت بأن واشنطن ربما راقبت الهاتف المحمول للمستشارة أنغيلا ميركل.

وكانت ميركل قد اتصلت أمس بالرئيس الامريكي باراك أوباما لتطلب توضيحا وأبلغته بأنه لو كان هذا قد حدث فإنه يصل إلى حد "الانتهاك الخطير للثقة".

ع.ج / ف.ي (آ ف ب، د ب آ، رويترز)

مواضيع ذات صلة