1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: 15 قتيلا ومائة جريح حصيلة انفجار مديرية أمن المنصورة

ارتفعت حصيلة انفجار بسيارة مفخخة هز مديرية أمن المنصورة، شمالي القاهرة، إلى 15 قتيلا وأكثر من 100 جريح. وفيما وجهت حكومة الببلاوي أصابع الاتهام للإخوان المسلمين، ردت الجماعة بإدانتها للعملية، واصفة إياها بـ"الجريمة".

مشاهدة الفيديو 01:27

مصر، الإخوان المسلمين، القاهرة، المنصورة، السيسي، مرسي

قتل 15شخصا معظمهم من رجال الشرطة وأصيب أكثر من 100 آخرين في انفجار سيارة مفخخة في محيط مديرية أمن مدينة المنصورة بدلتا النيل. وفي وقت سابق قالت وزارة الداخلية المصرية اليوم الثلاثاء (24 ديسمبر/ كانون الأول) إن 12 شخصا قتلوا وأصيب أكثر من 100 آخرين في تفجير استهدف مبنى مديرية أمن محافظة الدقهلية بمدينة المنصورة في دلتا النيل. وأضافت الوزارة في بيان في صفحتها الرسمية على فيسبوك إن من بين القتلى في التفجير، الذي وقع في الساعات الأولى من صباح اليوم، ثمانية من أفراد الشرطة، منهم ضابطان أحدهما برتبة عقيد والآخر مقدم.

وقال البيان إن مستشفيات المنصورة استقبلت 134 مصابا من المواطنين ورجال الشرطة غادر بعضهم بعد تلقي الإسعافات اللازمة بينما يخضع البعض الآخر للعلاج. وأضاف أن الأجهزة الأمنية تواصل جهودها للوقوف على أسباب الانفجار. وأضاف البيان أن التفجير أسفر عن "انهيار واجهة مبنى المديرية وانهيار جزئي في عدد من المباني القريبة من بينها مجلس مدينة المنصورة والمسرح القومي والمصرف المتحد وإتلاف عدد من سيارات الشرطة والسيارات الخاصة".

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية عن شريف شوقي، المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة إن حازم الببلاوي، قوله إن جماعة الإخوان "أظهرت وجهها القبيح كجماعة إرهابية تسفك الدماء وتعبث بأمن مصر."

وفي وقت لاحق نقلت الوكالة عن الببلاوي قوله إن التفجير "عمل إرهابي بشع الغرض منه ترويع الشعب حتى لا يستكمل طريقه في تنفيذ خريطة الطريق."

وكان الببلاوي يشير إلى خارطة الطريق التي أعلنها القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي في الثالث من يوليو/ تموز عندما قام الجيش بعزل الرئيس السابق محمد مرسي وتضمنت تعيين رئيس مؤقت للبلاد واستفتاء على تعديلات دستورية وانتخابات تشريعية ورئاسية. ويقول مصريون إن جماعة الإخوان تدعم أعمالا إرهابية، لكن الجماعة تقول انها تلتزم بالسلمية في احتجاجاتها على عزل مرسي.

من جهتها، أدانت جماعة الإخوان المسلمين التفجير، حيث جاء في بيان باللغة الانجليزية للمكتب الصحفي للجماعة في لندن أرسل عبر البريد الالكتروني وأوردته وكالة رويترز "تدين جماعة الإخوان المسلمين بأشد العبارات الممكنة الهجوم على مديرية الأمن في المنصورة." وأضاف البيان "تعتبر جماعة الإخوان المسلمين هذا العمل هجوما مباشرا على وحدة الشعب المصري وتطالب بفتح تحقيق على الفور حتى يمثل مرتكبو هذه الجريمة أمام العدالة."

ش.ع/ع.ج.م (أ.ف.ب، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع