1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: منح الشرطة صلاحيات دخول الجامعات دون إذن قضائي

قررت الحكومة المصرية السماح للشرطة بدخول الجامعات لمواجهة التظاهرات دون الحصول على إذن مسبق، جاء ذلك وسط تصاعد العنف الذي خلف الأربعاء قتيلا وعددا من الإصابات في اشتباكات بين الشرطة وطلاب مؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي.

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر إن مجلس الوزراء أجاز اليوم الخميس (21 نوفمبر/تشرين الثاني) "للشرطة الدخول للحرم الجامعى في حالة وجود تهديد دون إذن أو انتظار وذلك لمواجهة التظاهر الجامعى". وكانت الحكومة سمحت للشرطة بدخول الجامعات بعد الحصول على تصريح بذلك من النيابة العامة وبناء على طلب رئيس الجامعة وذلك في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

ومساء أمس الأربعاء، اندلعت مواجهات بين طلاب إسلاميين مناصرين للرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي وقوات الأمن إثر قطع الطلاب لطريق مصطفى النحاس في حي مدينة نصر شرق القاهرة. وعلى الأثر، أطلق رجال الأمن القنابل المسيلة للدموع واقتحموا المدينة الجامعية لملاحقة الطلاب الذين أشعلوا النيران في بعض الأشجار والأخشاب.

وقال رئيس هيئة الإسعاف احمد الأنصاري لفرانس برس إن طالبا في الفرقة السادسة في كلية الطب قتل إثر إصابته بطلقات الخرطوش في الصدر والرقبة. وفي تصريح لفرانس برس أكد الأنصاري وجود "حالة وفاة" وإنه "جار حصر الإصابات" في اشتباكات بين طلاب محتجين في نزل خاص بطلاب جامعة الأزهر بالقاهرة وقوات الأمن التي لاحقت المحتجين داخل النزل خلال الليل.

Egyptian students of al-Azhar University block the access to an administration building during an anti-army protest on October 30, 2013 at the university in Cairo. On October 28, Egyptian security forces fired tear gas to disperse students protesting outside the campus of Al-Azhar University in support of ousted Islamist president Mohamed Morsi. AFP PHOTO / KHALED KAMEL (Photo credit should read KHALED KAMEL/AFP/Getty Images)

مؤيدو مرسي اقتحموا نهاي أكتوبر الماضي مكتب مدير جامعة الأزهر

حرق أشجار وأخشاب في نزل الطلاب

واندلعت اليوم الخميس اشتباكات بين طلاب مناصرين ومعارضين للجيش في جامعة القاهرة إثر تظاهرة مناهضة للجيش قام بها الطلاب الإسلاميون، وفق مصادر أمنية. كما قام الطلاب الإسلاميون في جامعة الأزهر بتظاهرة احتجاجا على مقتل زميلهم أمس الأربعاء. وفي مدينة الإسكندرية الساحلية شمال البلاد، تظاهر مئات الطلاب الإسلاميين احتجاجا على مقتل طالب الأزهر. وقطع الطلاب طريق الكورنيش الرئيسي في المدينة، بحسب المصادر نفسها.

وقالت وسائل إعلام محلية إن الطلاب الذين احتجوا على اعتقال زملاء لهم خلال اشتباكات سابقة، رشقوا قوات الأمن بالحجارة وإن القوات ردت بقنابل الغاز المسيل للدموع ولاحقت الطلاب داخل النزل. وقال مصدر أمني لرويترز إن قوات الأمن ألقت القبض على 25 طالبا. وذكرت وسائل إعلام أن الشرطة استخدمت أسلحة نارية في ملاحقة الطلاب إلى جانب قنابل الغاز المسيل للدموع. وكان الطلاب قد أشعلوا النار في أشجار وأخشاب بالنزل لدفع الغاز المسيل للدموع إلى الأعلى، على ما يبدو. ونجحت قوات الأمن في السيطرة على الأوضاع بالمدينة الجامعية كما نجحت قوات الإطفاء في إخماد الحريق.

وقبل أسبوع، قضت محكمة مصرية بالسجن 17 عاما لاثني عشر طالبا مؤيدا لمرسي بعد إدانتهم بالتورط في أعمال عنف في مشيخة الأزهر في القاهرة قبل أسبوعين.

ع.ج.م/ ع.ج (أ ف ب، رويترز، د ب ا)

مختارات

مواضيع ذات صلة