1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: مقتل جنود في انفجار بسيناء

أدى انفجار سيارة ملغومة في شمال سيناء إلى مقتل عدد من الجنود المصريين، فيما يعد أعنف هجوم منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي. كما أسفرت الاشتباكات في ميدان التحرير عشية إحياء ذكرى أحداث "محمد محمود" عن قتيل وعشرات الجرحى.

قال مسؤول أمني إن عشرة جنود قتلوا وأصيب 35 آخرون في تفجير سيارة ملغومة قرب مدينة العريش بشمال سيناء الأربعاء (20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013). ويعد هذا واحداً من أعنف الهجمات التي تشهدها شبه جزيرة سيناء منذ أن كثف متشددون يتبنون فكر تنظيم القاعدة هجماتهم في أعقاب عزل الجيش الرئيس محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين في يوليو/ تموز، إثر احتجاجات شعبية حاشدة طالبت بتنحيه.

وأفادت قناة "النيل" الإخبارية المصرية الرسمية بأن ما لا يقل عن سبعة جنود قتلوا وأصيب عدد آخر في تفجير وقع بشمال سيناء صباح الأربعاء. وأوضحت القناة أن التفجير استهدف حافلتي جنود بالشيخ زويد شمال سيناء.

هذا وشهدت العاصمة المصرية القاهرة أمس الثلاثاء اشتباكات بين مئات المتظاهرين المؤيدين للجيش المصري وآخرين معارضين له في ميدان التحرير، الذي شهد تجمعاً للمعسكرين منذ الصباح لإحياء ذكرى ما بات يعرف بـ"أحداث محمد محمود"، وهو شارع قريب من ميدان التحرير شهد نهاية 2011 تظاهرات مناهضة للمجلس العسكري، الذي كان يتولى إدارة البلاد آنذاك، وقتل حينها 42 محتجاً.

وذكرت هيئة الإسعاف المصرية مساء الثلاثاء أن شخصاً من بين المصابين في الاشتباكات لقي حتفه، فيما ارتفع عدد المصابين في مختلف المحافظات المصرية إلى 31 شخصاً. وأضافت الهيئة أن الوفاة ناجمة عن طلق "خرطوش" بالرأس، حسبما ذكر التلفزيون الرسمي.

ي.أ/ ح.ز (د ب أ، رويترز)

مختارات