1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر تنتقد قرار واشنطن تعليق جزء من مساعداتها العسكرية

انتقدت القاهرة قرار واشنطن وقف بعض المساعدات لمصر بأنه "غير صائب من حيث المضمون والتوقيت"، مشددة على أنها "تتخذ قراراتها في الشأن الداخلي دون تأثير أجنبي". في غضون ذلك قتل أربعة جنود مصريين في سيناء في عملية انتحارية.

ذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أن ما ورد في بيان للخارجية الأمريكية وقف بعض المساعدات العسكرية والمالية لمصر هو "قرار غير صائب من حيث المضمون والتوقيت". وقال المتحدث إن هذا القرار "يطرح تساؤلات جادة حول استعداد الولايات المتحدة لتوفير الدعم الاستراتيجي المستقر للبرامج المصرية الأمنية، خاصة في ظل المخاطر والتحديات الإرهابية التي تتعرض لها، بصرف النظر أنها إجراءات مؤقتة ولا تشمل قطعاً أو تخفيضاً للمساعدات وصاحبها تأكيدات أمريكية حول استمرار دعم الحكومة الانتقالية في مصر".

وأضاف المتحدث أن "مصر يهمها أيضا استمرار العلاقات الطيبة مع الولايات المتحدة،" وأنها "ستتخذ قراراتها فيما يتعلق بالشأن الداخلي باستقلالية تامة ودون تأثير خارجي"، وستعمل على "ضمان تأمين احتياجاتها الحيوية بشكل متواصل ومنتظم، خاصة فيما يتعلق بأمنها القومي".

وكان مسؤلولون أمريكيون قالوا أمس الأربعاء إن الولايات المتحدة ستعلق تسليم المساعدات النقدية وبعض المعدات والنظم العسكرية إلى مصر، فيما تعمل واشنطن مع الحكومة المؤقتة للعودة إلى الديمقراطية.

وقالت الخارجية الأمريكية في وقت سابق إن القرار لن يوقف دعم الولايات المتحدة لمصر على صعيد أمن الحدود ومكافحة الإرهاب والأمن في شبه جزيرة سيناء، مضيفة أن واشنطن ستواصل تقديم قطع الغيار للمعدات العسكرية الأمريكية وكذلك التدريب والتعليم العسكريين. وذكر مسؤولون أمريكيون أن الولايات المتحدة ستظل تعلق تقديم أربع طائرات إف-16" ودبابات "إم1إيه1" ومروحيات "أباتشي" وصواريخ "هاربون".

وقالت تقارير إخبارية إن الـ 5ر1 مليار دولار من المساعدات التي تطلبها إدارة أوباما لمصر لعام 2014 هي مساعدات عسكرية. وكان وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل أخطر نظيره المصري عبد الفتاح السيسي بخفض المعونة وذلك خلال اتصال هاتفي أمس استغرق 40 دقيقة ووصفت المكالمة بأنها ودية.

ميدانيا، أعلنت مصادر أمنية أن أربعة جنود مصريين قتلوا اليوم الخميس في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة في سيناء حيث يضاعف إسلاميون هجماتهم منذ القمع الدموي لأنصار الرئيس الإسلامي محمد مرسي الذي عزله الجيش. وقال ضابطان - طلبا عدم كشف هويتيهما- إن مجهولا اقتحم بسيارته المفخخة حاجزا للجيش على الطريق في جنوب العريش، كبرى مدن شبه الجزيرة المحاذية لقطاع غزة وإسرائيل. واستهدفت خمسة هجمات على الأقل قوات الأمن خلال أربعة أيام.

ش.ع/ ح.ز (د.ب.أ، رويترز)