مصر تحجب موقع قنطرة التابع لـ DW | أخبار | DW | 17.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر تحجب موقع قنطرة التابع لـ DW

وصف المتحدث باسم مؤسسة DW الإعلامية الألمانية قرار مصر بحجب موقع قنطرة التابع للمؤسسة بأنه "جزء من حملة متواصلة ضد حرية الصحافة وحرية الرأي"، وطالب السلطات المصرية بالإلغاء الفوري لحجب الموقع والسماح بإعادة بثه.

حجبت السلطات المصرية موقع "قنطرة" التابع لمؤسسة DW وقال كريستوف يومبلت، المتحدث باسم المؤسسة اليوم الخميس (17 أب/أغسطس 2017)، إن الإجراء الذي اتخذته الحكومة المصرية "يبدو أنه جزء من حملة متواصلة ضد حرية الصحافة وحرية الرأي".

وطالب يومبلت السلطات المصرية بالإلغاء الفوري لحجب الموقع والسماح بإعادة بثه. يبث موقع "قنطرة" باللغات الألمانية والإنجليزية والعربية مواد عن الإسلام والعالم الإسلامي، ويعتبر القائمون عليه أن موقعهم الشهير يعد بوابة للحوار وعمادا هاما لعرض السياسة الثقافية لألمانيا.

يشرف على الموقع كل من دويشته فيله ومعهد غوته ومعهد العلاقات الخارجية "إيفا" والمركز الاتحادي للثقافة السياسية. وتدعم وزارة الخارجية الألمانية هذا الموقع منذ 14 عاما.

كانت مصر حجبت عددا من مواقع الإنترنت في نهاية أيار/ مايو الماضي، منها موقع قناة الجزيرة الذي تموله قطر، والنسخة العربية من صحيفة "هافينغتون بوست"، وموقع "مدى مصر" المستقل ومقره القاهرة. وقالت دوائر أمنية في مصر إن هذه المواقع تتضمن مواد تدعم الإرهاب والتطرف، كما أنها تنشر الأكاذيب. ويقول الاتحاد المصري لحرية الراي والتعبير إن عدد المواقع التي تم حجبها وصل إلى أكثر من 130 موقعا.

وعلمت مؤسسة DW عن طريق اتصال هاتفي برئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بالبرلمان المصري، أسامة هيكل، أن الحكومة المصرية تحاول منذ شهرين تسجيل والتحقق من مواقع الانترنيت.

وكانت دويتشه فيله قد لفتت انتباه السلطات المصرية عدة مرات، حيث أجبرت الحكومة المصرية قناة (أون تي في) المصرية عام 2015 على إيقاف برنامج مشترك مع الموجة الألمانية، بحسب ما قاله يومبليت. وكانت صحيفة موالية للحكومة المصرية قد اتهمت الموقع مطلع العام الماضي بأنه يستخدم الوسائل النازية ويتعاون مع أجهزة المخابرات.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (د ب ا، DW)

مختارات

مواضيع ذات صلة