1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: بدء حملات الدعاية الانتخابية بتغريدة على تويتر

بدأت في مصر الحملات الدعائية للانتخابات الرئاسية المتوقع أن يفوز فيها بسهولة قائد الجيش السابق المشير عبد الفتاح السيسي، في مواجهة منافسه اليساري حمدين صباحي الذي يقول إنه يجسد قيم ثورة 25 يناير التي أطاحت بنظام مبارك.

بدأ مرشحا الرئاسة المصرية عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي حملاتهما الدعئية اليوم السبت (03 أيار / مايو) من موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث بدأها السيسي بتغريدة "تحيا مصر"، في حين دشن صباحي حملته بتغريدة "هنكمل الحلم".
وينظر إلى انتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها في الـ 26 و27 من الشهر الجاري، والتي تهدف إلى انتخاب رئيس جديد بعد الإطاحة بالرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي في تموز/يوليو الفائت، على أنها محسومة النتيجة سلفا لصالح قائد الجيش السابق المشير عبد الفتاح السيسي. وتنتشر صور ولافتات كبيرة للقائد العسكري السابق في مختلف أحياء القاهرة والعديد من باقي المدن المصرية.
والمنافس الوحيد للسيسي هو اليساري حمدين صباحي الذي حل ثالثا في انتخابات2012 والذي يواجه دعما شعبيا غير مسبوق لقائد الجيش السابق الذي ألقى بنفسه بيان عزل مرسي في الثالث من تموز/يوليو الفائت.

ورغم أن صباحي يقول إنه يمثل قيم ثورة 2011 التي أطاحت بالرئيس المصري الأسبق حسني مبارك الذي حكم البلاد أكثر من ثلاثة عقود بلا منازع، إلا أن الكثيرين من الناخبين المصريين يتوقون إلى زعيم قوي قادر على استعادة الاستقرار والنهوض بالبلاد، وهو ما يجسده بالنسبة لهم المشير عبد الفتاح السيسي.

وبفوز السيسي المتوقع تستعيد المؤسسة العسكرية دفة القيادة في البلاد، التقليد القديم الذي كسره وصول المدني مرسي للحكم لمدة عام واحد. ولكن من المتوقع أن تتكثف تظاهرات جماعة الإخوان المسلمين وتتزايد هجمات المسلحين المتشددين في حال فاز السيسي، رغم تواصل حملة القمع الأوسع والأكبر منذ عقود.

وفي الوقت الذي سيقوم فيه حمدين صباحي بعقد المهرجانات والحفلات الشعبية لدعم حملته، يكون من غير المتوقع أن يحضر السيسي تجمعات شعبية عامة أثناء مرحلة الدعاية الانتخابية، بسبب المخاوف الأمنية.

وتنطلق الحملات الدعائية للانتخابات الرئاسية غداة يوم دام قتل وجرح خلاله عدة أشخاص في تفجيرات كرست المخاوف من وقوع المزيد من العنف. إذ قالت مصادر رسمية إن تفجيرين انتحاريين في جنوب سيناء بمصر أسفرا عن مقتل جندي وإصابة ثمانية أشخاص على الاقل أمس الجمعة وأدى تفجيران آخران في القاهرة الى سقوط قتيلين.

ح.ع.ح/ع.ج (أ.ف.ب، رويترز)

مختارات