1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: اعتقال زعيم القاعدة في سيناء وإحباط هجوم في قناة السويس

اعتقلت قوات الأمن المصرية زعيم تنظيم القاعدة في سيناء، الذي يعتقد أنه مسؤول عن "مذبحة رفح الثانية". في حين أعلنت هيئة قناة السويس أنها تمكنت من إخباط عملية "إرهابية" كانت تهدف إلى تعطيل الملاحة في قناة السويس.

تمكنت قوات الأمن المصرية مساء أمس السبت (31 آب / أغسطس) من اعتقال زعيم تنظيم القاعدة فى سيناء عادل الحبار. وأوضحت مصادر أمنية أن من المعتقد أن الحبار هو العقل المدبر لـ "مذبحة رفح الثانية" التى أسفرت عن مقتل 26 مجندا فى قطاع الأمن المركزى فى رفح فى 19 آب/أغسطسس. وأضافت المصادر أن قوات من الشرطة مدعومة من الجيش تمكنت من ضبط الحبار ومعه اثنان من مساعديه. وأوضحت أنه تم تسليم المعتقلين للجيش فى سيناء. ولم يصدر بيان رسمي عن وزارة الداخلية المصرية في هذا الشأن حتى الآن.

من جهة أخرى أعلنت السلطات المصرية أنها نجحت في إحباط "هجوم ارهابي" استهدف سفينة أثناء مرورها بقناة السويس يوم أمس السبت بهدف "التأثير على حركة الملاحة" في هذا الشريان البحري الرئيسي في الشرق الاوسط. وقال الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس في بيان إن "أحد العناصر الإرهابية قام بمحاولة فاشلة للتأثير على حركة الملاحة في قناة السويس باستهداف إحدى السفن العابرة" وهي ترفع علم بنما. وأضاف مميش "فشلت المحاولة تماما ولم تحدث أي أضرار بالسفينة أو الحاويات المحملة عليها."

ولم يحدد البيان نوع الهجوم، لكن رويترز نقلت عن مصادر ملاحية أنها سمعت دوي انفجارين أثناء مرور السفينة عبر القناة. وبحسب بيان إدارة قناة السويس فإن "القيادة العامة للقوات المسلحة أصدرت أوامر بتكثيف إجراءات التأمين بطول المجرى الملاحي لقناة السويس والطرق المؤدية إليه".

وقناة السويس التي تصل البحر الأحمر بالبحر المتوسط تكتسب أهمية استثنائية في هذه الفترة من الاضطرابات التي تشهدها المنطقة لا سيما مع الاستعدادات الجارية لتوجيه ضربة عسكرية للنظام السوري من قبل الولايات المتحدة وحلفائها واستخدام عدد من المدمرات الأمريكية خصوصا هذا المجرى الملاحي للوصول الى مياه المتوسط.

ع.ح (آ ف ب، رويترز، د ب آ)