1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصر: اشتباكات في عدة مدن وكيري يدعو لـ "حلول وسط"

قالت مصادر أمنية إن اشتباكات عنيفة وقعت السبت بين الشرطة ومحتجين على سياسات الرئيس مرسي في أربع مدن مصرية أسفرت عن سقوط عدد من المصابين وإلحاق أضرار بعدة مبان وسيارات. ووزير الخارجية الأمريكي يدعومن القاهرة لحلول وسط.

صرح مسئول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية بأن مجموعة من "مثيري الشغب" عاودت التجمع أمام مبنى محافظة الدقهلية، وتمكنوا من اقتحام مبنى مديرية الأمن القديم الذي يضم عددا من الأجهزة الشرطية بعد تحطيم أسواره. وأضاف في بيان صادر عن الوزارة اليوم السبت 2 مارس/ آذار 2013 أنه يجرى حاليا اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق السيطرة الأمنية.

وقالت شاهدة عيان من رويترز في مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية إن محتجين اشتبكوا لسادس يوم على التوالي مع الشرطة أمام مبنى ديوان عام المحافظة الذي احترقت فيه محتويات مكتبين بالطابق الأرضي جراء الرشق بالزجاجات الحارقة وأمام مبنى يضم مكتب مساعد وزير الداخلية لشؤون شرق الدلتا الذي احترقت أشجار في حديقته. وأضافت أن المحتجين رشقوا الشرطة بالحجارة أيضا وأن الشرطة ردت بقنابل الغاز المسيل للدموع. وقالت الشاهدة "الطرفان يتعاملان بعنف شديد جدا. الأمن يلقي القبض عشوائيا على الأشخاص في المنطقة التي بها الاشتباكات".

وكان محتج قد قتل الجمعة في المدينة صدمته مدرعة تابعة للشرطة. وقالت الشاهدة إن نحو ألف محتج شاركوا اليوم في تشييع القتيل وإن عددا منهم حطموا سيارتين كان يقودهما ملتحيان أصيب أحدهما بجراح من زجاج المتطاير.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن اشتباكات وقعت في مدينة الإسكندرية على البحر المتوسط بين متظاهرين يحتجون على أعمال العنف وعدد من المواطنين قرب المقر المؤقت لديوان عام المحافظة. وقالت الوكالة إن الاشتباكات أسفرت عن إصابة عدد من الأشخاص "بجروح طعنية وقطعية"

وفي وقت سابق السبت رشق محتجون مبنى قسم شرطة النجدة في مدينة بورسعيد الساحلية بالزجاجات الحارقة مما أدى إلى احتراق الطابق الأرضي وجزء من الطابق الثاني للمبنى. واستهدف المحتجون قسم الشرطة بعد أن صدمت سيارة شرطة كانت تحاول الفرار خمسة أشخاص بينهم محتجان. وخلال الهجوم أصيب خمسة من رجال الشرطة.

كيري: جئنا لنستمع لا لنتدخل"

من جانبه دعا وزير الخارجية الأمريكي جون كيري مساء السبت إلى "حلول وسط" بين مختلف الأطراف السياسية في مصر. وقال كيري في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري محمد كامل عمرو، السبت في القاهرة، "ينبغي أن يكون هناك استعداد من كل الإطراف للتوصل إلى حلول وسط ذات مغزى حول الأمور الأكثر أهمية للشعب المصري".

وأضاف السياسي الأمريكي " أننا لسنا هنا (في مصر) للتدخل وإنما للاستماع". وتابع "استمعت بعناية كبيرة لحماسة المعارضة الكبيرة والتزامها بالديمقراطية وحقوق الإنسان".

س.ش/ع.ج.م (رويترز، أ ف ب، د ب أ)

مختارات