1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصادر: هجوم جديد في سيناء يسفر عن مقتل خمسة رجال شرطة

قُتل خمسة من رجال الأمن المصريين في هجوم جديد بالعريش، كبرى مدن محافظة شمال سيناء، التي ينشط فيها مسلحون موالون لتنظيم "داعش". وفيما أكدت مصادر أمنية مقتل الخمسة لكن الروايات اختلفت حول كيفية استهدافهم.

Ägypten al-Arish, Sinai Bombenanschlag (picture-alliance/epa/STR)

صورة من الأرشيف لهجوم سابق في العريش

قالت مصادر أمنية إن خمسة رجال شرطة بينهم ضابط قُتلوا وأصيب خمسة آخرون اليوم الاثنين (17 تموز/ يوليو 2017) عندما انفجرت عبوتان ناسفتان في مركبتين مدرعتين بالعريش كبرى مدن محافظة شمال سيناء، التي ينشط بها مسلحون موالون لتنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميا بـ "داعش".

وقالت المصادر إن عبوة ناسفة انفجرت في مدرعة للشرطة بوسط العريش وعند وصول مدرعة أخرى إلى موقع الهجوم انفجرت فيها عبوة ثانية. وأضافت أن مجهولين زرعوا العبوتين الناسفتين وفجروهما عن بعد.

لكن وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية نقلت عن مصدر أمني قوله إن رجال الشرطة الخمسة قتلوا "إثر قيام مجهولين بإطلاق النار على أحد التمركزات الأمنية في مدينة العريش". وأضافت أن القتلى شملوا ضابطا ورقيب شرطة وثلاثة مجندين.

ولم يصدر بيان رسمي من وزارة الداخلية، حتى ساعة إعداد هذا الخبر، كما لم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجومين. وكان تنظيم "داعش" قد أعلن مسؤوليته عن هجومين انتحاريين بسيارتين ملغومتين على نقطتين عسكريتين بشمال سيناء يوم السابع من تموز/ يوليو الجاري.

وقالت مصادر أمنية إن الهجومين أسفرا عن مقتل ما لا يقل عن 23 من قوات الجيش وإصابة 26 آخرين وذلك في أحد أعنف الهجمات على قوات الأمن.

ويشار إلى أن متشددين إسلامويين دأبوا على شن هجمات في شبه جزيرة سيناء. واسفرت هذه الهجمات عن قتل المئات من رجال الشرطة والجيش منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في 2013 بعد احتجاجات حاشدة على حكمه الذي استمر عاما.

أ.ح/ص.ش (رويترز)

مختارات