1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مسلحون يمنعون بعثة منظمة الأمن والتعاون من دخول القرم

منع مراقبون أوروبيون لليوم الثاني على التوالي من دخول القرم، فيما انتقدت روسيا الاتحاد الأوروبي لتجميده محادثات تخفيف القيود على تأشيرات السفر، وهددت "غازبروم" بوقف صادراتها من الغاز لأوكرانيا لتأخرها في دفع ثمن الغاز.

مُنع المراقبون العسكريون لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا من دخول شبه جزيرة القرم الأوكرانية، التي تسيطر عليها القوات الروسية، وذلك للمرة الثانية في غضون يومين، كما ذكر مراسلو وكالة فرانس برس. فقرب قرية تشونغار، إحدى نقطتي الوصول الممكنتين إلى شبه الجزيرة، منع عشرة رجال مسلحين لم تعرف هوياتهم على حاجز أقاموه، الحافلتين اللتين كانتا تقلان الأربعين مراقبا وتسير وراءهما نحو خمسين سيارة مدنية أوكرانية، من المرور.

من جهتها قالت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي اليوم الجمعة (السابع من آذار/ مارس 2014) إن برلمان القرم من حقه إجراء استفتاء لتحديد وضع المنطقة في المستقبل. وقال برلمان شبه جزيرة القرم الواقعة في جنوب أوكرانيا أمس الخميس إنه سيجري استفتاء حول الانضمام إلى روسيا في 16 مارس /آذار الجاري. وقالت فالنتينا ميتفينكو رئيسة مجلس الاتحاد وهو المجلس الأعلى في البرلمان الروسي "علمنا يوم أمس بالقرار التاريخي الذي اتخذه برلمان القرم لإجراء استفتاء على الانضمام إلى روسيا الاتحادية". وأضافت "دون أدنى شك هذا من حق برلمان القرم بوصفه السلطة الشرعية ... الحق السيادي للشعب في تحديد مستقبله."

وفي خطوة للضغط على كييف هددت اليوم المجموعة الروسية العملاقة الناشطة في مجال الغاز "غازبروم" أوكرانيا بوقف صادراتها من الغاز بسبب متأخرات متوجبة على هذا البلد، على غرار ما حصل في أزمة 2009 عندما أدى وقف الشحنات إلى خلل في إمداد عدة دول أوروبية بالغاز.

وتبلغ المتأخرات من ثمن الغاز الروسي لأوكرانيا 89. 1 مليار دولار. وقال رئيس غازبروم الكسي ميلر بحسب ما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية "هذا يعني أن أوكرانيا أوقفت فعلا تسديد ثمن الغاز". وأضاف أن كييف "تجازف بذلك بالعودة إلى الوضع الذي كان سائدا في بداية 2009" عندما توقفت شحنات الغاز.

وقف محادثات تخفيف تأشيرات السفر

واتهمت روسيا الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة بانتهاج "موقف غير بناء على الإطلاق" بتجميده محادثات بشأن تخفيف القيود على التأشيرات التي تعقد السفر بين روسيا والدول والأوروبية بسبب الأزمة في أوكرانيا. وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان بشأن الإجراءات التي تم التوصل إليها في قمة طارئة للاتحاد الأوروبي أمس الخميس "روسيا لن تقبل لغة العقوبات والتهديدات" وسترد إذا فرضت عقوبات.

وفي موسكو احتشد أكثر من 65 ألف شخص في موسكو الجمعة في حفل نظم تأييدا، لدعم سكان القرم، بحسب ما أعلنت الشرطة الروسية. وحمل المتظاهرون، على بعد خطوات من الكرملين، الأعلام الروسية ولافتات كتب عليها "القرم أرض روسية" أو"القرم نحن معك" في حفل افتتحه المغني الروسي أوليغ غازمانوف عبر تأدية أغنية وطنية بعنوان "ضباط".

ع.خ/ ع.ج (ا.ف.ب، رويترز)