1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

مسؤول صومالي: قراصنة صوماليون يفرجون عن رهينتين ألمانيين

أعلن مسؤول في حكومة إقليم بونتلاند الصومالي أن قراصنة صوماليين أفرجوا اليوم عن مواطنين ألمانيين كانا قد جرى اختطافهما في أواخر شهر يونيو الماضي. الخارجية الألمانية ترفض التعليق على هذا الخبر وتقول إنها تحقق في صحته.

default

تحرير الرهائن الألمان وفق تضارب الأنباء حول حجم الفدية..

أعلن وزير الأمن في حكومة إقليم بونتلاند الصومالي عبدالله سعيد، حيث يتمتع هذا الإقليم بحكم شبه ذاتي شمال شرق الصومال، أن قراصنة صوماليين أفرجوا عن مواطنين ألمانيين كانا قد جرى اختطافهما في أواخر شهر حزيران يونيو الماضي عندما كانا في رحلة بحرية في خليج عدن.

وقال المسؤول الصومالي في حديث خاص لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن الرجل والمرأة المختطفين قد وصلا إلى المدينة في انتظار مغادرتها بالطائرة. من ناحيته قال يوسف جامع المسؤول في حكومة بونتلاند إن عملية إطلاق الرهائن الألمان قد تمت بمساعدة الزعماء القبليين المحليين وسلطات بونتلاند.

أما الخارجية الألمانية فقد رفضت التعليق على خبر الإفراج، مكتفية بالقول بأن السلطات الألمانية ستبذل كل جهد لتأمين حياة المواطنين الألمانيين وأنها على اتصال مع الجهات المختصة في بونتلاند من أجل التثبت من هذه الأنباء.

فدية مالية؟

Fregatte Emden vertreibt Piraten vor Somalia

فرقاطة ألمانية تطارد قراصنة صوماليين في خليج عدن

وكان القراصنة قد اختطفوا المواطنين الألمانيين من يختهما قبالة القرن الإفريقي في 23 حزيران /يونيو وطالبا بفدية مقدارها مليونا دولار. ولم يتضح بعد إذا ما كان قد تم دفع مبلغ الفدية بالكامل للإفراج عن المختطفين من معقل القراصنة الجبلي على الرغم من أن تقارير تحدثت عن دفع فدية من أجل إطلاق سراحهما. ويأتي هذا الإفراج بعد إطلاق سراح اثنين من عمال الإغاثة الايطاليين في الأسبوع الماضي وكان قد اختطفا في أيار/مايو. وذكرت التقارير أن مليون دولار دفعت لتأمين الإفراج عنهما. يذكر أن عمليات القرصنة تنتشر في قبالة الساحل الصومالي، حيث تستهدف الهجمات سفن البضائع والركاب للحصول على الفدية.

مختارات