1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

مرض باركنسون- علماء ألمان ينجحون في زرع أول منظم متطور لوظائف المخ في العالم

في ابتكار هو الأول من نوعه في العالم نجح فريق طبي ألماني في زرع منظم متطور لوظائف خلايا المخ لدى مريض يعاني من مرض باركنسون. المنظم الجديد يستطيع المحاكاة الدقيقة للحركة في وقت واحد وبشكل مختلف في مواقع عديدة بالمخ.

default

اختراق طبي قد يشكل بارقة أمل لمرضى الشلل الرعاش، باركنسون

شهدت ألمانيا لأول مرة في العالم عملية زرع منظم متطور لوظائف خلايا المخ لدى مريض يعاني من الشلل الرعاش المعروف باسم مرض باركنسون. وذكر البروفسور لارس تيمرمان أستاذ جراحة المخ والأعصاب في المستشفى الجامعي بمدينة كولونيا غربي ألمانيا لوكالة الأنباء الألمانية أن المنظم الجديد لديه القدرة على المحاكاة الدقيقة للحركة في وقت واحد وبشكل مختلف في مواقع عديدة بالمخ.

ويمكن لعملية المحاكاة التي ينفذها المنظم تصحيح عمل الوظائف المختلة في المخ في طفرة علمية كبيرة تفتح المجال لعلاج حالات قصور الحركة. ويعمل المنظم عن طريق بطارية يمكن شحنها من خارج الجسم ويوفر على المريض إجراء الجراحات التقليدية لتبديل الجهاز في فترات تتراوح بين عامين إلى خمس أعوام وهي العمليات التي تؤدي إلى مشاكل لاحقة بنسبة 20 في المائة .

تقنية رائدة

Warum der eine Geige und der andere Cello spielt

التقنية الجديدة تتيح التحكم في الأوامر الدماغية الحركية المختلفة

ويرى البروفسور أن الفارق بين الجهاز المستخدم في ألمانيا وبقية الأجهزة الأخرى التي تستخدم منذ سنوات في حالات مرضى الشلل الرعاش والارتجافات الحادة يكمن في التوجيه المنفصل والمختلف في العديد من المواقع بالمخ في توقيت واحد وبدقة كبيرة مع تقليص الأعراض الجانبية.

ويشير الطبيب الألماني الذي قاد الجراحة مع فريق من زملائه إلى أن الجهاز يجري زراعته في صدر المريض أو أعلى البطن ويصدر عنه شحنات كهربية عن طريق أسلاك تمتد تحت جلد المريض وتوجه الشحنات بحسابات دقيقة إلى المناطق التي تعاني من الخلل عبر "الكترودات" متناهية في الصغر.

ووصف البروفسور العملية الجراحية التي استغرقت ثلاث ساعات بأنها "ناجحة تماما" بعد أن ثبت توقف الارتعاش مع تحسن حالة التصلب في الأعضاء مع إيجابية الحركة. ويتوقع البروفسور أن يفيد الجهاز الجديد نحو 25 ألف مريض في ألمانيا يعانون من مرض الشلل الرعاش، بالإضافة إلى الآلاف من مرضى قصور الحركة.

مختارات