1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مرسي: الدعوة إلى انتخابات رئاسية مبكرة أمر عبثي وغير مشروع

في أول رد فعل له على دعوات المعارضة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وصف مرسي هذه الدعوات بـ "العبثية وغير المشروعة". وأضاف مرسي في مقابلة مع صحيفة الأهرام أن التعبير عن الرأي والعمل السلمي أمر "لا يقلقه".

وصف الرئيس المصري محمد مرسي في مقابلة مع صحيفة الأهرام نشرت اليوم الجمعة (السابع من يونيو/ حزيران 2013) الدعوة إلى انتخابات رئاسية بـ "الأمر العبثي وغير المشروع". وأضاف مرسي أن هذه الدعوة "مخالفة للقانون والدستور والعرف والإرادة الشعبية". ويشار إلى أن عدة قوى مصرية معارضة، وخصوصا فصيلها الأساسي الممثل بجبهة الإنقاذ، دعت إلى انتخابات رئاسية مبكرة للخروج من "المأزق" الحالي.

وردا على سؤال يتعلق بنظرته للمظاهرات التي دعت إليها المعارضة في 30 حزيران/ يونيو الجاري للإطاحة بنظامه، قال مرسي إن "التعبير عن الرأي والعمل السلمي والحرية الكاملة للجميع وإعلاء الصوت بالرأي الآخر ... أمر لا يقلقه بل على العكس يسعده أما الخروج علي القانون أو استخدام العنف أو الترويج له فلن يقبل ولن يسمح به".

وفي معرض تعليقه على الحكم الصادر بشأن قضية التمويل الأجنبي، والذي قضى بالسجن فيها غيابيا على عاملين في مؤسسات ألمانية وأمريكية تعمل في إطار المجتمع المدني، قال مرسي "إنها قضية قديمة وأبعادها ووقائعها تمت قبل انتخابات الرئاسة وبالتالي القضاء أخذ مجراه ونحن نقول إنه مستقل وقادر على أن يصدر أحكامه بشكل موضوعي وقادر على أن يحقق العدالة".

وبالنسبة للعلاقات مع الولايات المتحدة ومدى التدخل الأمريكي في صناعة القرار المصري، قال مرسي إن الولايات المتحدة دولة كبيرة ولها معايير السياسة الخارجية المصرية نفسها ونحن حريصون على العلاقة الجيدة معها. وأكد الرئيس أن زيارته للولايات المتحدة مسألة ترتيب ليس أكثر ، مضيفا "كانوا منشغلين حتى نهاية العام الماضي بالانتخابات الرئاسية ولكن ليس هناك ما يمنع الآن من القيام بزيارة".

و.ب/ أ.ح (د ب أ)