1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

مدرب المنتخب الألماني لكرة القدم يسقط "الحرس القديم" ويراهن على ورقة الشباب

كشف مدرب المنتخب الألماني لكرة القدم لوف عن قائمة تضم 30 لاعبا ستخوض يومي الثلاثاء والأربعاء اختبارات في شتوتغارت، تمهيدا للإعلان عن القائمة النهائية لتشكيلة المنتخب الألماني التي ستشارك في نهائيات مونديال جنوب إفريقيا.

default

لوف يحدد خيارات المنتخب ويرسم ملامحه تمهيدا لبطولة كأس العالم

كشف مدرب المنتخب الألماني لكرة القدم، يوغي لوف، أخيرا عن قائمة أولية تشمل 30 لاعبا من المفترض أن تنبثق عنها التشكيلة النهائية المكونة من 23 لاعبا للمشاركة في بطولة كأس العالم بجنوب إفريقيا والتي ستنطلق في 11 من يونيو/حزيران إلى غاية 11 من يوليو/تموز. وبعد عام من الانتظار، تلقى الدولي تورستن فرينغس لاعب خط وسط المنتخب الألماني لكرة القدم الرد النهائي من قبل مدرب المنتخب الألماني "المانشافت"، مفاده أن لوف أسقطه من حساباته بعدم السماح له بمرافقة المنتخب الألماني إلى جنوب إفريقيا.

وقرار كهذا يعني بالضرورة أن مسيرة فرينغس البالغ من العمر 33 عاما مع منتخب بلاده قد وصلت إلى نهايتها بعد 78 مباراة خاضها قائد فيردر بريمن لحساب المنتخب الألماني وكان من بين أبرز العناصر التي شاركت في مونديال ألمانيا2006، حين لعب دورا بارزا في تشكيلة المدرب السابق يورغن كلينسمان كحلقة وصل بين خطي الهجوم والدفاع. ولم يكن القرار مفاجئا بالنسبة لهذا اللاعب نظرا لإشارات لوف "الواضحة" حسب وصفه، باعتبار أن هذا الأخير لم يشركه في مباراة المنتخب قبل الأخيرة أمام ويلز والتي انتهت لصالح ألمانيا بهدف نظيف، كما أنه لم يسمح له باللعب في المباراة الأخيرة ضد روسيا، إلا لمدة سبع دقائق فقط.

"تقبل الأمر الواقع"

ورغم ذلك لم يعد بوسع فرينغس "سوى تقبل الأمر الواقع، بغض النظر عن موقفه من قرار المدرب"، مؤكدا أنه "سيثبت للوف عبر الدوري الألماني البوندسليغا أحقيته خوض منافسات دولية كبرى". وسبق للمدرب الألماني إقصاء مهاجم شالكه كيفين كوراني من تشكيلة المنتخب الألماني بعد توجيه الأخير انتقادات حادة للمدرب.

ومن جهته، عقد لوف مؤتمرا صحفيا كشف فيه عن الأسماء التي تم استدعاؤها لاجتياز اختبارات الأسبوع القادم، موضحا أن الطاقم الفني للمانشافت يراهن في بطولة كأس العالم على لاعبين شباب "لإعدادهم فنيا وتكتيكيا حتى يتمكنوا من بلوغ مستوى دولي عال". وعوضا عن فرينغس، يعول لوف على ورقة كل من توماس هيتسلس بارغر من نادي شتوتغارت وسيمون رولفس من بايرن ليفركوزن نظرا للمستوى "الجيد" الذي أظهراه سواء على مستوى الدوري الألماني أم في أثناء مباريات المنتخب ضمن منافسات المجموعات.

آغو وكروس ومولر...الوجوه الجديدة

Champions League VFB Stuttgart FC Unirea Urziceni

لوف يستدعي كريستيان تريش من فريق شتوتغارت رغم أنه خاض مباراة واحدة مع منتخب بلاده

لاعب آخر كان له دور بارز في مونديال ألمانيا 2006 لم يستدعه لوف إلى قائمة الاختبارات. ويتعلق الأمر بالمدافع كريستوف ميتسيلدر القابع في مراكز الاحتياط للنادي الملكي الإسباني/ ريال مدريد. في حين فجر لوف مفاجأة أخرى باستدعائه روبرت هوث لاعب فريق ستوك سيتي الانجليزي وكريستيان تريش مدافع شتوتغارت، اللذين انضما إلى المنتخب في جولته الآسيوية 2008/2009 إلا أنهما غابا عنه في الفترة الأخيرة. وكان دينيس آغو لاعب هامبورغ، وتوني كروز الذي تألق بشكل لافت هذا الموسم مع نادي بايرن ليفركوزن إلى جانب توماس مولر لاعب بايرن ميونخ من الوجوه الجديدة التي رشحها لوف رغم عدم توفرها على خبرة كبيرة في المسابقات الدولية.

وفي المقابل، اعتذر كابتن المنتخب ميشائيل بلاك عن الحضور نظرا لعدم حصوله على إعفاء ناديه، نادي تشيلسي الانجليزي الذي يستعد لخوض مباراة هامة ضد بريمنغهام سيتي ضمن منافسات الدوري الممتاز. كما سيغيب عن الموعد أيضا مدافع شالكه هايكو فيسترمان ومهاجم كولونيا لوكاس بودولسكي ومهاجم شتوتغارت كاكاو بسبب الإصابة. وفضل لوف عدم إغلاق الباب أمام مرشحين جدد للالتحاق بتشكيلة المونديال النهائية، شريطة أن يقدموا أداءا متميزا حتى نهاية الموسم الحالي.

ثلاثة أسماء لحراسة المرمى

Fussball Nationalmanschaft Adler und Wiese

تيم فيزه على اليمين حارس مرمى فيردر بريمن ورينه آدلر على اليسار حارس مرمى بايرن ليفركوزن والمنافسة بينهما على أشدها إلى غاية إشعار آخر.

وسارع يوغي لوف إلى حسم أمر حراسة المرمى حتى لا يُفتح النقاش من جديد حول من سيحرس شباك المنتخب الألماني في المونديال القادم. وذلك تفاديا لما حدث في بطولة ألمانيا حين انفجر صراع خفي داخل أروقة الاتحاد الألماني لكرة القدم، طالب فيه المعسكر الأول ترشيح العملاق حارس مرمى الفريق البافاري المعتزل أولفر كان كحارس مرمى رقم 1، في حين كان يرى المعسكر الآخر أن يانس ليمان الذي يلعب في فريق شتوتغارت حاليا الأنسب لذلك.

وقبل أن تفلت الأمور من جديد، سارع مدرب المنتخب الألماني في تصريحه لموقع "شبورت بيلد" الرياضي الألماني إلى التوضيح، مشيرا إلى أنه وبعد انتحار حارس مرمى هانوفر روبرت أنكه "هناك ثلاثة أسماء أساسية في صفوف المنتخب، لن يضاف إليها اسم رابع". ويتعلق الأمر برينه آدلر حارس بايرن ليفركوزن ومانويل نوير من نادي شالكه وتيم فيزه حارس رعين فيردر بريمن. وعليه لم يعد هناك مكان لرومان فيدنفيلر من نادي بروسيا دورتموند الذي كان يعلق آمالا كبيرة للذهاب إلى جنوب إفريقيا بعدما قام لوف بمغازلته في الأسابيع الأخيرة. وفي المقابل انتقد المحللون الرياضيون نهج لوف بخصوص حراسة المرمى، مطالبين إياه بتحديد هوية الحارس رقم 1 في أسرع وقت ممكن، لأن عكس ذلك قد يتسبب في خلق أجواء المشاحنة بين الحراس الثلاث، وبالتالي قد يتسبب ذلك في عدم الانسجام داخل صفوف المنتخب.

الكاتبة: وفاق بنكيران

مراجعة: هشام العدم

مختارات