محمد صلاح.. ″حبيب″ مصري آخر للمدرب الألماني يورغن كلوب | عالم الرياضة | DW | 27.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

محمد صلاح.. "حبيب" مصري آخر للمدرب الألماني يورغن كلوب

بتعاقده مع صلاح تعرض يورغن كلوب لانتقادات شديده، لكنه أثبت "بُعد نظره"، ويقول إنه يحب صلاح، الذي سجل معه 10 أهداف في 13 مباراة، بينما سجل مع مورينيو هدفين فقط في نفس عدد المباريات. لكن صلاح ليس أول مصري يحبه كلوب.

بعد تسجيله لهدف في مباراة ليفربول مع تشيلسي التي انتهت بالتعادل 1-1، في الجولة الـ13 من الدوري الإنجليزي السبت الماضي، لم يحتفل النجم المصري محمد صلاح (25 عاماً) احتراماً لناديه السابق وتعاطفاً مع ضحايا الهجوم الدموي على مسجد الروضة بالعريش. بعد المباراة، قال مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب (50 عاماً): "أنا أحب هذا اللاعب".

ويفيد موقع "شبيغل" الألماني بأن يورغن كلوب استبدل صلاح في نهاية المباراة "ليقدم له مسرحاً يتلقى فيه احتفاء الجمهور بشكل مناسب"، بينما كتبت صحيفة الإندبندت البريطانية عن صلاح: "إن (جماهير) مدرج كوب (بملعب أنفيلد) لديهم (الآن) بطل جديد يمكنهم أن يعشقوه".

وكانت كلوب قد تعرض لانتقادات بسبب استقدامه لصلاح الصيف الفائت، رغم أن أكبر مشكلات فريقه هي خط الدفاع. وتقول مجلة "كيكر" الألمانية في عدد الاثنين (27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017) إنه "يجب الآن مدح كلوب بسبب تعاقده مع صلاح من روما". وأكدت المجلة أن اسم "صلاح" كان الأول في محرك البحث غوغل على الإنترنت يوم أمس الأحد.

وسجل النجم المصري محمد صلاح خمسة أهداف في آخر ثلاث مباريات مع فريقه ليفربول الإنجليزي "وهذا معدل رائع لمحترف بالدروي الإنجليزي"، بحسب "كيكر". ويسجل صلاح هدفاً كل 102 دقيقة لعب، وأحرز وحده هذا الموسم حتى الآن ما يقرب من نصف أهداف (40 في المائة) ناديه الإنجليزي. وللمقارنة، فقد سجل مع تشيلسي بقيادة مورينيو في تجربته السابقة في "البرمييرليغ" هدفين فقط في 13 مباراة، أما الآن فسجل مع ليفربول 10 أهداف في نفس العدد من المباريات، ليبقى متصدراً هدافي الدوري الأقوى في العالم.

زيدان هو الآخر "حبيب كلوب"

وإن كان صلاح الآن هو "حبيب كلوب" وأكبر ضمان له في ليفربول، فإن لاعباً مصرياً آخر كان أيضاً "حبيب كلوب" عندما كان يدرب نادي ماينز، ثم دورتموند الألمانيين: إنه النجم محمد زيدان (35 عاماً)، الذي يَعْتَبِر كلوب صديقه و"أباه الروحي".

Borussia Dortmund - Eintracht Frankfurt 2:3 (picture-alliance/dpa/A. Scheidemann)

محمد زيدان يعتبر يورغن كلوب أباه الروحي، منذ كان في ماينز وتبعه النجم المصري بعد انتقاله لتدريب دورتموند

وكان زيدان قد تألق مع كلوب في ماينز، ولما انتقل المدرب إلى دورتموند لحق به زيدان وفاز معه بالدوري الألماني، قبل أن يعود ابن مدينة بورسعيد إلى ماينز تحت قيادة توماس توخل في العطلة الشتوية لموسم 2011 /2012 ويكتب تاريخاً جديداً في الدوري الألماني، عندما سجل في أول أربع مباريات في دور الإياب، وهو أمر لم يفعله قبله أي لاعب آخر في البوندسليغا.

صلاح شرارة

مختارات

مواضيع ذات صلة