1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

محكمة جزائرية تبرئ رسام الكاريكاتور جمال غانم

رسم كاريكاتوري غير منشور يشير إلى تمسك بوتفليقة بالترشح لولاية رئاسية رابعة رغم مشاكله الصحية دفع بالنيابة العامة إلى المطالبة بحبس الرسام لمدة 18 شهرا، بيد ان محكمة وهران برأت الرسام من تهمة "إهانة رئيس الجمهورية".

برأت محكمة الجنح في مدينة وهران غرب الجزائر رساما كاريكاتوريا كانت النيابة طالبت بحبسه 18 شهرا بتهمة "إهانة رئيس الجمهورية" في رسم غير منشور، بحسب محاميه. وقال يوسف ديلام محامي المتهم لوكالة فرانس بريس، أن المحكمة قضت ببراءة موكله جمال غانم. وتابع قائلا أن هذا إنصاف في ملف كان به الكثير من المخالفات، وأنه جد سعيد بهذا الحكم.

وكانت النيابة قد طلبت في محاكمة يوم 12 شباط/فبراير فرض عقوبة السجن 18 شهرا وغرامة بقيمة ثلاثين ألف دينار أي مايعادل (300 يورو) على رسام الكاريكاتور جمال غانم من صحيفة "لافوا دولوراني" (صوت وهران).

وأكد المحامي أن الصحيفة هي التي رفعت دعوى ضد رسامها في تشرين الأول/أكتوبر 2013 بسبب رسم كان يُفترض أن يصدر في 30 من أيلول/سبتمبر 2013. وقال أن الرسم لم يصدر أبدا، وهذه سابقة في العالم أن يقوم ناشر صحيفة بإيداع شكوى ضد أحد موظفيه بتهمة إهانة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة. وأوضح المحامي أن الرسم كان يشير إلى تمسك بوتفليقة (77 سنة) بالترشح لولاية رئاسية رابعة في انتخابات 17 نيسان/أبريل رغم مشاكله الصحية منذ إصابته بجلطة دماغية العام الماضي.

ع.اع. / ط. أ. (أ.إف.ب)

مختارات