1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

محكمة إيطالية تخفض نفقات برلسكوني لزوجته إلى النصف

خبر سار تلقاه رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني بعد أن قضت محكمة إيطاليا بتخفيض النفقات التي يدفعها لزوجته لاريو إلى النصف. وكان برلسكوني وزوجته قد انفصلا بعد اتهامه بإقامة علاقة غرامية مع قاصر.

ذكرت وسائل إعلام إيطالية اليوم الثلاثاء (22 أكتوبر/ تشرين الأول 2013) أن رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكونى حصل على خفض كبير لمبلغ النفقة الذي يدفعه لزوجته السابقة. ولطالما كان برلسكونى يشتكى من تحيز القضاة ضده. وذكرت صحيفة كوريرى ديلا سيرا إن محكمة في مدينة مونزا شمال إيطاليا وافقت على خفض المبلغ الشهري الذي يجب أن يدفعه القطب الإعلامي الذي تحول للسياسة لزوجته السابقة فيرونيكا لاريو إلى 1.4 مليون يورو (1.9مليون دولار).

وكانت محكمة حددت العام الماضي النفقة بـ 3 ملايين يورو .وفى ذلك الوقت انتقد برلسكوني الحكم قائلا أنه صدر عن"ثلاث قاضيات شيوعيات من أنصار الحركة المطالبة بالمساواة بين الرجل والمرأة". ويمكن لزوجة برلسكوني السابقة لاريو / 57 عاما/، التي كانت تمثل في أفلام درجة ثانية في السابق، الاستئناف ضد الحكم .

وكانت لاريو قد انفصلت عن برلسكونى عام 2009 بعدما اتهمته بإقامة علاقات غرامية مع قاصرات. ومازالت الإجراءات القانونية في قضية طلاق الزوجين مستمرة. يذكر أن برلسكونى سيقضي عاما في أعمال خدمة المجتمع لإدانته بالاحتيال الضريبي كما أنه تقدم باستئناف ضد إدانته في قضايا أخرى تتراوح ما بين الاستخدام غير القانوني للتنصت وإغواء قاصر على مواقعتها جنسيا.

هـ د/ ط أ ( د ب أ)

مختارات