محاكمة أفغاني بألمانيا على خلفية قتل سيدة مسلمة بعد تحولها للمسيحية | أخبار | DW | 23.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

محاكمة أفغاني بألمانيا على خلفية قتل سيدة مسلمة بعد تحولها للمسيحية

بدأت في ولاية بافاريا جنوب ألمانيا محاكمة رجل مسلم أفغاني بتهمة قتل سيدة مسلمة أفغانية تحولت إلى الديانة المسيحية. وكان المتهم قد أعترف قبل المحاكمة بطعن الضحية بينما ذكر أمام المحكمة بأنه لا يمكنه تذكر الواقعة.

بدأت اليوم الثلاثاء (23 كانون ثان/يناير 2018) محاكمة رجل مسلم أمام المحكمة في مدينة تراونشتاين بولاية بافاريا جنوبي ألمانيا على خلفية طعن سيدة مسلمة تحولت إلى الديانة المسيحية.

ويتهم الادعاء العام الرجل الأفغاني (30 عاما) بالقتل. ويشتبه أنه قام بطعن السيدة الأفغانية (38 عاما) لأنها طلبت منه التحول إلى الديانة المسيحية أيضا. وقال المتهم أمام هيئة المحلفين إنه لا يمكنه تذكر الواقعة التي حدثت في شهر نيسان/أبريل الماضي.

ولكنه كان قد اعترف بارتكابه للجريمة قبل المحاكمة وقال إنه قد شعر "براحة نفسية" و"أكثر سعادة" بعد قيامه بالجريمة. وذكر الخبراء الأقوال السابقة للمتهم، وأوضحوا أنه قال إن السيدة أخرجته عن وعيه من خلال طلبها المتكرر بتغيير عقيدته.

وأكد الرجل أن تقرير الخبراء صائب، على الرغم من أنه لم يرغب في أن يكون لديه أية ذكرى بالواقعة. يذكر أن الرجل طعن السيدة أمام أعين أطفالها في متجر "بيرن أم شيمسه" بمقاطعة بافاريا العليا في نهاية شهر نيسان/أبريل عام 2017.

وأصيبت السيدة بـ 16 طعنة وجروح قاطعة ولفظت أنفاسها، وهي في الطريق إلى المستشفى. واستطاع أفراد شرطة كانوا موجودين بالصدفة في مكان الحادث وبعض المارة من السيطرة على الجاني حينها.

ز.أ.ب/ح.ز (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة