1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات عن ألمانيا

مجموعة إيديكا تحتفل بمرور مئة عام على تأسيسها

يعطي تجاوز صافي أرباح مجموعة إيديكا لتجارة المواد الغذائية، حاجز الـ 1.1 مليار يورو دليلا واضحا على مكانتها المميزة داخل السوق الألمانية. في عيد ميلادها المائة تخطط إيديكا لافتتاح 1200 فرع جديد حتى عام 2010.

default

قرن كامل على تاريخ ولادة إيديكا

احتفلت مجموعة متاجر إيديكا، التي تتخذ من مدينة هامبورغ مقراًً لها، يوم أمس الأحد ( 21 تشرين الأول/ اكتوبر) بمرور قرن كامل على تأسيسها. مجموعة إيديكا، التي تعد أكبر مجموعة لتجارة المواد الغذائية في ألمانيا، لم تفز بهذه اللقب من قبيل الصدفة. فإذا اعتمدنا لغة الأرقام، نجد أن إيديكا تحتل مكانة مميزة في سوق المواد الغذائية الألمانية، حيث بلغ عدد العاملين في عام 2006 في فروعها أكثر من 253 ألف عامل.

كما تقدم سلسلة المواد الغذائية إيديكا فرص تدريب لنحو 4600 شخص سنوياً، وبذلك فإنها تحتل المركز الأول في مجال تدريب العاملين، وهو ما حدا بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى الثناء عليها لدورها في دعم الاقتصاد الألماني. وتملك شركة إيديكا عشرة آلاف فرع موزعة في جميع أرجاء ألمانيا، وهو ما يفسر حصة الشركة المرتفعة في السوق الألمانية والتي تقدر بـ 26 بالمائة. وتريد إيديكا زيادة حصتها في السوق إلى 30 بالمائة مع حلول عام 2010، وهو ما يدفعها إلى افتتاح 1200 فرعا جديدا.

وفي عيد ميلاد إيديكا المائة بلغ مجمل مبيعاتها حوالي 37 مليار يورو، بتراجع طفيف بلغ 2 بالمائة عن العام الماضي. على أية حال فإن هذا الرقم يبرهن على مكانة إيديكا الريادية في سوق المواد الغذائية الألمانية. أما صافي الأرباح لعام 2006 فقد وصل إلى 1.1 مليار يورو، أي بزيادة 14 بالمائة عن السنة التي سبقتها، حسبما أعلنت الشركة يوم الأربعاء الماضي في هامبورغ.

مركز الثقل في السوق الألمانية

Obststand im Supermarkt

تخضع الخضار والفواكه لرقابة صارمة تفرضها إيديكا على مورديها

تركز مجموعة إيديكا اهتمامها على السوق الألمانية بالدرجة الأولى. وفي هذا السياق أكد مدير المجموعة، ألفونس فونيك، أن إيديكا ستتابع استثمارها في السوق الألمانية، معلناً أن الميزانية المخصصة لتوسيع وتحديث فروعها قد حددت بمليار يورو سنوياً.

أما على صعيد التجارة الخارجية، فقد حققت إيديكا العام الماضي أرباحاً بلغت 1.85 مليار يورو أي بزيادة 2.5 بالمائة عن السنة التي قبلها. والفضل في تحقيق هذه الأرباح من التعاملات الخارجية يعود إلى فروع الشركة في الدانمارك، التي ترتبط بعلاقة شراكة مع مجموعة رايتان النرويجية. الجدير بالذكر أن إيديكا لا تصنف ضمن متاجر تجارة الجملة، ولا تعتمد بصورة رئيسية على السوق الخارجية في تسويق منتجاتها.

وتفرض إيديكا شروطاً صارمة على موردي بضائعها وخاصة موردي الخضار والفواكه.فهي تُلزم الموردين منذ شباط/ فبراير الماضي بإرفاق وثيقة معايير جودة صادرة من مختبرات مختصة. ويرى المسئولون في إيديكا أن هذا النوع من الرقابة يعد من الأمور الضرورية للحفاظ على سمعة الشركة وجودة منتجاتها.

يذكر أن دراسة لمعهد تطوير الأسواق "تي إن إس انفراتست" أُجريت في العام الماضي أظهرت أن أغلب المستهلكين الألمان يفضلون شراء الفواكه والخضار من متاجر إيديكا، وهو ما يعود إلى يعود إلى جودة منتوجاتها.

موقع إلكتروني متميز

Foodwatch: Ein neue Organisation die Lebensmittel überwacht

موقع إيديكا على شبكة الإنترنت يقدم نصائح لبرنامج غذائي متكامل

انطلاقاً من شعارها القائل "الأكل بالعقل والقلب" تروج إيديكا لإتباع أسلوب تغذية قائم على أسس صحية سليمة لدى المستهلكين. فإذا ما قام المستهلك بزيارة موقع إيديكا الكتروني (www.edeka.de)، فإنه سيبهر حتماً بالخدمات التي يقدمها هذا الموقع فيما يخص التغذية الصحية. فالموقع يعرض هرم تغذية صحي يستند على التوازن بين نسبة السكريات والدهون في المواد الغذائية، ويساعد على هذا النحو من يلتزم بحمية غذائية. كما أنه يبين أنواع وكميات الغذاء التي يحتاجها الجسم يومياً حسب دراسات علمية وضعها خبراء التغذية، الأمر الذي يساعد المستهلكين على تحديد مقدار الوجبة الغذائية ومحتواها. كما خصص الموقع أيضاً حيزاً واسعاً لاستفسارات زبائنه حول أساليب التغذية عبر خط هاتفي أُنشأ خصيصاً لهذا الغرض.

مختارات

مواضيع ذات صلة