متى ستحل الروبوتات محل الإنسان؟ | جميع المحتويات | DW | 27.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

وثائقي

متى ستحل الروبوتات محل الإنسان؟

تبدو الآلات أكثر ذكاء وسرعة من الإنسان. ربما يبدو ذلك ضربا من الخيال العلمي. لكن باحثين لامعين من كافة أنحاء العالم يعملون على تحقيق هذا السيناريو. حدوث اختراق في مجال الذكاء الاصطناعي سيغير حياتنا بشكل جذري، وهناك مؤشرات كثيرة على ذلك. لكن يبقى السؤال: هل سيكون هذا التغيير نحو الأفضل أم الأسوأ؟

مشاهدة الفيديو 26:01

يعمل العلماء بجد على تطوير ذكاء اصطناعي يستحق اسمه فعلا. وهم يحققون بذلك تقدما ملحوظا بتمويل شركات التكنولوجيات الفائقة والقطاع العسكري الذي يصل إلى المليارات. فهل هناك خطورة في الذكاء الاصطناعي؟ معدة الفيلم كريستيانه شفارتس قارنت الخيال بالواقع متسائلة عن المدى الذي وصل إليه العلماء، ولصالح من يعملون، وعن طبيعة الأهداف التي يحاولون تحقيقها. حتى في الوقت الحاضر يمكن للروبوتات أن تتصرف كإنسان وأن تتواصل مع آخرين. لكن إلى أي مدى هي هذه الروبوتات قادرة على التعلم؟ هل يمكنها فهم العلاقات المعقدة؟ رحلة البحث عن أجوبة تقود معدة الفيلم في جولة إلى شركات تصنيع السيارات الألمانية في اليابان، موطن الروبوتات، مرورا بمطوري الأسلحة في دبي وصولا إلى الباحثين اللامعين في هذا المجال. لا يبدو هذا الفيلم رحلة في عوالم خيالية، بل جولة في الواقع الراهن.