1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

ما هو سر اخضرار غابات الأمازون في موسم الجفاف؟

كشف العلماء أن الصور التي تبثها الأقمار الصناعية لغابات الأمازون لا تعكس الحقيقة، حيث توصلوا إلى أن الاخضرار الذي يبدو على الغابة في موسم الجفاف ليس إلا خداعاً بصرياً، سببه انعكاس الأشعة تحت الحمراء فوق قمم أشجار الغابة.

قال علماء من أمريكا إن الاخضرار العجيب الذي تظهره صور الأقمار الصناعية لغابات الأمازون أثناء موسم الجفاف يعود إلى خداع بصري. وأكد الباحثون في دراستهم التي نشرت نتائجها اليوم الأربعاء (5 فبراير/ شباط 2014) في مجلة "نيتشر"، أن الماء هو العامل الحاسم في نمو هذه الغابات المدارية في أمريكا الجنوبية وليس الضوء.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية بوضوح تزايد نمو أوراق الأشجار في غابات الأمازون أثناء فترات الجفاف خلال العام الماضي. وتعتبر غابات الأمازون بمثابة الرئة الخضراء للأرض حيث تمد كوكبنا بكميات كبيرة من الأكسجين وتمتص أوراقها وأخشابها كميات هائلة من ثاني أكسيد الكربون. ويتم توثيق عمليات الجور على هذه الغابات في البرازيل باستخدام الأقمار الصناعية.

وسادت فترات جفاف طويلة جدا في المنطقة عامي 2005 و2010. وفوجئ الباحثون عندما وجدوا أن بيانات وكالة ناسا الأمريكية أظهرت اخضراراً غير طبيعي في هذه الغابات في موسم الجفاف في الفترة بين حزيران/يونيو و تشرين أول/ أكتوبر، وهو ما جعل العديد من الباحثين يذهبون إلى أن الأشعة الشمسية في الصيف هي السبب في نمو هذه الغابات وليس الماء. ودفع ذلك التأويل الباحثين تحت إشراف دوجلاس مورتون من مركز "ناسا جودارد سبيس فلايت سنتر" بمدينة جرينبلت في ولاية ميريلاند، إلى تحليل الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية بالأشعة الكهرومغناطيسية مرة أخرى بشكل دقيق. وفحص الباحثون التغيرات التي تطرأ على الأشجار عند تزايد نموها جراء اتساع مساحة الأوراق وتزايد أعداد الأوراق الصغيرة ذات اللون الأخضر الفاتح.

كما قارن الباحثون هذه الصور بالصور التي التقطها جهاز "جلاس" التابع لقمر "أيس سات" الخاص بوكالة ناسا في حين أن الصور السابقة التقطت بجهاز "موديس" الذي تمتلكه ناسا. وتبين للباحثين أن الاخضرار الظاهري الذي يبدو على غابات الأمازون في موسم الجفاف، ليس إلا خداعاً بصرياً ينشأ جراء تغير انعكاس الأشعة تحت الحمراء فوق قمم أشجار الغابة. وخلص الباحثون أن نتيجة دراستهم تُظْهر مدى أهمية مراجعة صور الأقمار الصناعية تجنباً لاحتوائها على انعكاسات وهمية، واعتبروا ذلك السبيل الوحيد لمعرفة رد فعل النباتات على التغير المناخي بشكل صحيح.

ع.ع / ط.أ (د ب أ)