1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ماخوس لـDW: نظام الأسد يراهن على عامل الوقت فقط

صرح سفير الائتلاف الوطني السوري المعارض في فرنسا منذر ماخوس أن مؤتمر جنيف-2 سوف لن يتمخض عن حل لإنهاء النزاع في سوريا، مضيفاً في حوار مع DW أن على الغرب دعم المعارضة "لتغيير موازين القوى" على الأرض.

أوضح سفير الائتلاف الوطني السوري المعارض في باريس منذر ماخوس الخميس (23 كانون الثاني/ يناير 2014) في حوار مع DW إنه يعتقد أن مؤتمر جنيف-2 سوف لن يتمخض عن حل سياسي للأزمة السورية، فـ"الجميع يواجهون وضعاً سياسياً معقداً".

وقال ماخوس إن "المعارضة السورية وأغلبية اللاعبين الدوليين على علم تام بأن النظام السوري لا يريد حلاً سياسياً". وتابع سفير الائتلاف المعارض: "لكن النظام يدفع صوب أن تقوم المعارضة بذلك نيابة عنه".

وأضاف ماخوس بالقول: "لا المعارضة قادرة على تحقيق نصر عسكري حاسم على النظام ولا النظام قادر على تحقيق عسكري على المعارضة"، معتبراً أن هذه "المعادلة التاريخية المعقدة" لا يمكن أن تُحل خلال أيام أو شهور. وطالب سفير الائتلاف السوري المعارض الغرب بضرورة تسليح المعارضة بشكل جيد، "لتغيير موازين القوى لصالح المعارضة"، مشيراً إلى أن تلك الموازين قد "تغيرت اليوم بشكل مرعب لصالح النظام".

ح.ع.ح/ ع.غ (DW)