مئات يتظاهرون احتجاجا على قتل لاجئ أفغاني صبية ألمانية | أخبار | DW | 28.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مئات يتظاهرون احتجاجا على قتل لاجئ أفغاني صبية ألمانية

شهدت مدينة كاندل غربي ألمانيا مظاهرة شارك فيها عدة مئات من الأشخاص احتجاجا على قتل لاجئ أفغاني صغير لصبية ألمانية، حسبما أعلن متحدث باسم الشرطة في المدينة.

وحمل "تحالف نساء كاندل" شعار "الأمان لنا ولأطفالنا"، وتحرك المتظاهرون من ساحة دروغيرماركت، حيث قتلت الصبية وتدعى ميا، وجابوا المدينة حتى وصلوا إلى ساحة مراكت بلاتس.

في الوقت نفسه نظم تحالف "النهضة ضد العنصرية" مظاهرة في ساحة ماركت بلاتس.

وكانت ميا طُعِنَتْ بسكين في السابع والعشرين من كانون أول/ديسمبر الماضي في ساحة دروغيرماركت، وتشتبه السلطات في أن قاتلها هو صديقها السابق وهو لاجئ أفغاني وعمره أيضا  15 عاما وفقا للبيانات الرسمية. وكانت ميا حررت قبل طعنها محضرا ضده تتهمه فيه بتهديدها.

وبحسب تفاصيل القضية فان الشاب اليافع كان مرتبطاً مع الضحية بعلاقة عاطفية، وأنها قامت بإنهاء العلاقة قبل وقت قصير من مقتلها. كما أنه لاجئ قاصر جاء من أفغانستان لوحده ويعيش في ألمانيا منذ أبريل/ نيسان 2016. وكان شهود عيان قد أوضحوا أن الهجوم على الفتاة وقع بعد شجار بينهما أمام السوبرماركت، وان مارة تمكنوا من السيطرة على الفاعل لحين وصول الشرطة.

م.أ.م/ م.س (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة