1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مئات الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية يضربون عن الطعام

فيما نفى صائب عريقات عقد لقاءات مباشرة مع إسرائيل بشأن الأسرى الفلسطينيين الأربعة المضربين عن الطعام منذ أشهر، أعلن نادي الأسير الفلسطيني دخول مئات الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية إضراباً عن الطعام يدوم يوماً.

نفى كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الثلاثاء (19 فبراير/شباط 2013) عقد لقاءات مع مسؤولين إسرائيليين بشأن قضية الأسرى المضربين عن الطعام في سجون إسرائيل. وقال عريقات لوكالة الأنباء الألمانية إن "هناك اتصالات فلسطينية إسرائيلية تجرى لحل قضية الأسرى المضربين، غير أنه لم يعقد أي لقاءات مباشرة حول الموضوع".

وذكر عريقات أن هناك تدخلات تقودها مصر وأطراف إقليمية ودولية للضغط على إسرائيل من أجل حل القضية، إلا أنها لم تسفر حتى الآن عن نتائج ملموسة. ونفى المسؤول الفلسطيني بهذا الصدد ما تردد عن صفقة تلوح في الأفق لإبعاد الأسرى المضربين خارج الأراضى الفلسطينية مقابل الإفراج عنهم، مؤكداً أن هذا الأمر لم يطرح على الجانب الفلسطيني وهو مرفوض بشدة.

وأكدت مصادر فلسطينية أن جهاز المخابرات المصرية يتدخل منذ أيام بكل ثقله في الوساطة لحل قضية الأسرى المضربين عن الطعام، لاسيما وأنهم مشمولون في صفقة التبادل بين حركة حماس وإسرائيل بضمانة مصر. وأعادت إسرائيل اعتقال 14 فلسطينياً سبق أن تحرروا بموجب صفقة التبادل برعاية مصرية، وهي تحتجز خمسة منهم إدارياً، بينهم سامر العيساوي وأيمن الشراونة، المضربان عن الطعام منذ أكثر من 200 يوم.

Palestinians hold portraits of their relatives held in Israeli jails during a demonstration to show solidarity with prisoners on hunger strike, in the West Bank city of Ramallah May 11, 2012. Hundreds of Palestinians on hunger strike in Israeli jails said on Friday they would shun vitamin supplements and prison clinics in an escalation of their mass protest against detention conditions. REUTERS/Mohamad Torokman (WEST BANK - Tags: POLITICS CIVIL UNREST)

آلاف يتظاهرون في الضفة الغربية تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام منذ أشهر

إضراب عن الطعام تضامناً مع الأسرى الأربعة

وفي سياق متصل، أعلن نادي الأسير الفلسطيني أن أسرى فلسطينيين في السجون الإسرائيلية أضربوا الثلاثاء عن الطعام ليوم واحد تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ فترة طويلة. وبحسب أرقام النادي، فان 800 أسير من الجبهتين الشعبية والديمقراطية وحركة حماس وحركة الجهاد الإسلامي قد بدؤوا الإضراب في سجون ايشيل وريمون ونفحة. وقالت أماني سراحنة، مسؤولة الإعلام في النادي، لوكالة فرانس برس: "إضراب الأسرى يأتي تضامناً مع الأسرى الأربعة المضربين عن الطعام".

وقالت المتحدثة باسم مصلحة السجون الإسرائيلية، سيفان وايزمان، لوكالة فرانس برس إن "500 سجين فلسطيني في سجني ريمون وايشيل رفضوا صباح الثلاثاء وجبة الإفطار وأعلنوا بأنهم سيقومون برفض الغداء والعشاء".

من جهة أخرى، تعقد محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس بعد ظهر الثلاثاء جلسة للأسير سامر العيساوي، البالغ من العمر 34 عاماً، المضرب عن الطعام منذ أغسطس/ آب 2012 احتجاجاً على إعادة اعتقاله بعد خروجه في إطار صفقة الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط في أواخر عام 2011.

وكان آلاف الفلسطينيين قد تظاهروا أمس الاثنين في الضفة الغربية تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام، فيما بعث صائب عريقات برسالة إلى مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، طلب فيها التحرك من أجل المعتقلين، لاسيما المضربين عن الطعام، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

ش.ع/ ي.أ (د.ب.أ، أ.ف.ب)