1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

مئات الآلاف في افتتاح الأيام العالمية للشبيبة الكاثوليكية

انطلقت على شاطئ كوباكابانا في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية فعاليات الأيام العالمية للشبيبة الكاثوليكية بمشاركة 400 ألف شاب بحسب الشرطة. واختار البابا فرانسيس الأول الإقامة في غرفة بسيطة أسوة بباقي الكرادلة المشاركين.

افتتحت مساء الثلاثاء (23 يوليو/ تموز 2013) في البرازيل الأيام العالمية للشبيبة الكاثوليكية. ووجه البابا فرنسيس الأول رسالة تلاها احد الشبان وحض فيها المؤمنين في العالم اجمع على ترك أنفسهم "ينجذبون إلى يسوع المسيح" و"يصبحوا مرسلين". وقبيل ذلك بعث البابا بتدوينة على موقع تويتر جاء فيها "الشباب الحبيب: إن المسيح يثق فيكم ويسلمكم رسالته ذاتها، فاذهبوا وتلمذوا الآخرين". وترأس أسقف المدينة البرازيلية اوراني تيمبيستا قداس افتتاح هذه الأيام العالمية للشبيبة الكاثوليكية. وقبيل القداس، قام الشبان بالغناء والرقص.

وحظي فرانسيس باستقبال حافل بعد وصوله من روما الاثنين، وتعطل موكب الاستقبال بعد تغيير خاطيء للمسار وسط ريو. وقال بابا الفاتيكان أمام الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف وشخصيات بارزة أخرى: " أنا هنا للالتقاء بشباب جاءوا من كل أنحاء العالم". وسيترأس فرانسيس الخميس القداس الافتتاحي الرسمي لاحتفال " اليوم العالمي للشباب"، الذي يتوقع أن يحضره مليونا شخص على شاطئ كوباكابانا.

مشاهدة الفيديو 01:37

تقرير عن زيارة البابا فرانسيس للبرازيل

من جهة أخرى اختار البابا غرفة بسيطة في دار ضيافة "ريزدنسيا أسونساو" بدلا من غرفة أكبر عرضت عليه خلال إقامته في البرازيل لمدة أسبوع أثناء اليوم العالمي للشباب. ويقيم البابا فرنسيس في غرفة مساحتها 45 مترا مربعا ذات جدران بيضاء عادية بها منضدة واحدة وسرير ومقعد وثلاجة. وكان بإمكان البابا أن يقيم في جناح ضعف هذا الحجم بغرفتين،غير أنه أصر على أنه يفضل غرفة مماثلة لغرف الكرادلة الـ 30 الموجودين معه. وقالت الأخت تيريزينها،مديرة الدار "نعلم أنه يرغب في أن يعامل الجميع على قدم المساواة وبقدر كبير من البساطة". وخضعت دار الضيافة التي بنيت عام 1950 لأعمال تجديد خلال الثلاثة أشهر الماضية لاستقبال الحبر الأعظم.

ح.ز/ ع.ج.م / د.ب.أ / أ.ف.ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع