1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ليبيا: محتجون يحاصرون مقرات حكومة زيدان ويطالبونه بالرحيل

قالت وكالة الأنباء الليبية إن محتجين احتشدوا أمام مؤسسات حكومية في طرابلس اليوم الأحد يطالبون برحيل رئيس الوزراء علي زيدان. ووضع المحتشدون حاجزا إسمنتيا أمام بوابة وزارة الخارجية لمنع العاملين من دخول المبنى.

ذكرت وكالة الأنباء الليبية أن محتجين احتشدوا أمام عدة وزارات ومؤسسات عامة في العاصمة الليبية اليوم الأحد(29 كانون الأول/ديسمبر 2013). وقال المحتشدون أمام وزارة الخارجية إنهم يريدون رحيل رئيس الوزراء علي زيدان. وذكرت وكالة "أنباء التضامن" أن المحتجين قاموا بغلق الطرق المؤدية إلى وزارة الموصلات والنقل عن طريق وضع حواجز إسمنتية في محيطها منعا لدخول الموظفين ومزاولة أعمالهم، فيما أقدم آخرون على غلق أبواب وزارتي الخارجية والزراعة بواسطة أقفال حديدية منعا لدخول الموظفين أيضا.

على صعيد متصل، أغلق مواطنون غاضبون مبنى قناة "ليبيا الوطنية" التابعة للحكومة وعلقوا على أبوابها شعارات تندد بالحكومة وسياساتها، مطالبين المؤتمر الوطني العام "بسحب الثقة منها". من جانبه، ذكر مسؤول كبير في وزارة الخارجية يقف خارج المبنى إن المحتجين لا يسمحون لهم بدخول المبنى. وأضافت وكالة الأنباء الليبية أن ثمة احتجاجات عند بوابة مكتب رئيس الوزراء ووزارات النفط والمالية والنقل والعدل، فضلا عن المحكمة العليا والبنك المركزي. يشار إلى أن حكومة زيدان تواجه صعوبة في بسط سيطرتها على البلاد التي تعاني من اضطرابات وحيث تنتشر الأسلحة منذ الإطاحة بالعقيد الراحل معمر القذافي.

ويبدو أن عددا كبيرا من الليبيين غير راض عن عجز الحكومة تقديم خدمات عامة أفضل آو إنهاء الانقطاع المتكرر للكهرباء، فيما تحمل الحكومة خصومها السياسيين في البرلمان تعطيل مدفوعات الميزانية اللازمة لتحديث البنية التحتية. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن محاصرة الوزارات. ومن المقرر أن يعقد رئيس المؤتمر الوطني العام ورئيس الحكومة المؤقتة مؤتمر صحافيا في وقت لاحق من اليوم لتقديم توضيحات بشأن آخر المستجدات.

على صعيد آخر، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز يوم أمس السبت أن تنظيم القاعدة ليس ضالعا بشكل مباشر في الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي الذي أسفر عن مقتل أربعة أميركيين بينهم السفير في 11 أيلول/سبتمبر 2012. وفي تحقيق نشره الموقع الالكتروني للصحيفة ويستند إلى تحقيقات واسعة جرت في المدينة الواقعة شرق ليبيا، أكدت صحيفة نيويورك تايمز أن مقتل السفير الأميركي كريس ستيفنز وثلاثة من مواطنيه حصل على يد مقاتلين محليين. وأكدت الصحيفة أيضا أن الهجوم قد يكون صنيعة متظاهرين غاضبين اقتحموا البعثة الدبلوماسية الأميركية اثر نشر قنوات تلفزيونية محلية مقتطفات من فيلم مسيء للإسلام منتج في الولايات المتحدة.

ح.ع.ح/م.س (رويترز، أ.ف.ب، د.ب.أ)