1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ليبيا: إفلات ناقلة نفط كورية شمالية من السفن المواكبة لها

ذكرت مصادر ليبية أن ناقلة نفط تحمل علم كوريا الشمالية أُعلن سابقا عن اقتيادها لميناء حكومي قد أفلتت من مراقبة السفن المرافقة لها. وكانت السفينة تنقل شحنة "غير شرعية" من النفط أشترتها من ميليشيات معارضة للحكومة الليبية.

أعلن نواب ليبيون اليوم (الثلاثاء 11 مارس / آذار 2014) أن ناقلة نفط ترفع العلم الكوري الشمالي اعترضتها مساء الاثنين قوات حكومية وثوار، أفلتت اليوم من السفن التي كانت تواكبها، وهي تنقل شحنة "غير شرعية" تم شراؤها من منشقين عن الحكومة يسعون لحكم ذاتي في شرق ليبيا. وقال عضو في المؤتمر الوطني العام، أعلى هيئة سياسية في البلاد، إن "ناقلة النفط استغلت الظروف المناخية السيئة للإبحار نحو عرض البحر. ولم تكن السفن التي ترافقها قادرة على اللحاق بها".

وقال متحدث باسم شركة الواحة للنفط التي تعمل في ميناء السدرة "الناقلة غادرت وهي في المياه الدولية الآن." وقال إنه لا يعرف وجهة الناقلة التي يقول مسؤولون ليبيون إنها مملوكة لشركة سعودية. وقال مراسل لرويترز في الميناء إنه لا توجد أي ناقلة هناك. وقال عدة مسلحين وعمال من المتعاطفين معهم في الميناء إن السفينة غادرت في ساعة مبكرة من اليوم وإن قوارب رافقتها إلى المياه الدولية. وقال أحد المسلحين في الميناء "رافقنا الناقلة إلى خارج الميناء في الثالثة صباحا." وقال إنه كان على متن أحد خمسة قوارب للمسلحين رافقت الناقلة إلى خارج الميناء.

وذكرت مصادر مطلعة بالمؤتمر الوطني الليبي (البرلمان) أمس الإثنين أن قوات البحرية الليبية والثوار اقتادوا ناقلة النفط "مورننج جلوري" التي ترفع علم كوريا الشمالية إلى ميناء تابع للدولة الليبية. ولم تحدد المصادر هذا الميناء. وكانت ناقلة النفط رست يوم السبت الماضي في ميناء السدرة وشحنت 350 ألف برميل من النفط الخام تحت حماية مجموعة مسلحة تقوم بغلق الموانئ النفطية بالمنطقة الشرقية.

يشار إلى أن معظم موانئ النفط بالمنطقة الشرقية مغلقة ولا تقوم بعمليات التصدير منذ أكثر من 6 أشهر بعد أن سيطرت عليها مجموعة من حرس المنشآت النفطية بقيادة إبراهيم الجضران، الذي يتهم الحكومة ببيع النفط من دون عدادات، ويطالب بنصيب إقليم برقة من الصادرات النفطية.

وسجّلت ليبيا خسائر فادحة جرّاء ذلك، إلى جانب تراجع صادرات نفطها من مليون و600 ألف برميل يومياً إلى أقل من 250 ألف برميل. وأمر رئيس المؤتمر الوطني الليبي نوري بوسهمين باعتباره القائد الأعلى للجيش في وقت سابق اليوم بتشكيل قوة عسكرية من 9 مناطق عسكرية لتحرير موانئ النفط المقفلة من قبل مجموعات مسلحة خلال أسبوع واحد

(ح.ز/ ع.ج.م / أ.ف.ب / د.ب.أ)

مختارات