1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لوف: متفائلون بمونديال البرازيل لكن بتواضع

أعرب المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم يواخيم لوف عن تفاؤله خلال مونديال 2014 في البرازيل، خاصة من خلال تشكيلة تجمع بين الخبرة واللاعبين الشباب، لكنه حذر من "عدم الاحترام والتقليل من شأن منتخبات أخرى كبيرة".

يعتقد المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم يواخيم لوف بأن لديه فريقا قويا لخوض فعاليات مونديال البرازيل 2014، بفضل "مزيج جيد بين مخضرمين وصاعدين ومواهب واعدة للغاية". وقال المدرب الألماني في مقابلة نشرتها اليوم الاثنين (12 آب/ أغسطس 2013) مجلة (كيكر) الرياضية: "في كل الأحوال، نحن نشعر بأننا مستعدون تماما". وأضاف أن :"الفريق تحسن كثيرا بشكل نوعي بفضل لاعبين مثل (إلكاي) غوندوغان أو (ماريو) غوتزه". ويواجه المنتخب الألماني بعد غد الأربعاء باراغواي في لقاء ودي بمدينة غيلزنكيرشن، قبل استئناف التصفيات المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014 .

ورغم التفاؤل والثقة بالنفس حذر لوف من الاستهرار بالآخرين:"لدينا توقعات جيدة وثقة كبيرة في أنفسنا، لكننا سنتوجه إلى البرازيل كذلك بجرعة كبيرة من التواضع، مدركين لطموحات الفرق الأخرى. سيكون من الخطأ وعدم الاحترام التقليل من شأن منتخبات أخرى كبيرة". ولا يعتقد لوف أن المنتخب الألماني قد وصل إلى قمة أدائه، رغم أنه قد تكون نهاية المشوار بالنسبة للاعبين مثل ميروسلاف كلوزه: "لدينا لاعبون آخرون كثر مثل (مسعود) أوزيل و(سامي) خضيرة وغوندوغان، لن يصلوا إلى نهايتهم بكل تأكيد في 2014".

Joachim Loew, head coach of the German national football team addresses a press conference in Frankfurt am Main, central Germany, on May 16, 2013. Loew named an inexperienced squad for their two-match tour of the United States with many first-choice stars unavailable due to the Champions League final between Borussia Dortmund and Bayern Munich. AFP PHOTO / DANIEL ROLAND (Photo credit should read DANIEL ROLAND/AFP/Getty Images)

المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم يواخيم لوف

نقاط ضعف الفريق

ومع ذلك، يعي المدرب الألماني نقاط ضعف فريقه، مثل خط الدفاع الذي أدى لأن يكون فريقه أحد أكثر المنتخبات الكبرى استقبالا للأهداف في العامين الماضيين: "إنه أمر علينا تحسينه". لذلك، أعرب لوف عن سعادته بمشاركة جميع اللاعبين الذين ارتدوا قميص المنتخب الألماني خلال العامين الماضيين أمام باراغواي، باستثناء باستيان شفاينشتايغر، الذي لم يتعاف بشكل تام من الإصابة.

وخلال المقابلة، صرح المدرب الألماني أيضا بأنه خلال لقائه بالمدير الفني الجديد لبايرن ميونيخ، الأسباني جوسيب غوارديولا، علق له الأخير بأن الأداء الهجومي للمنتخب الألماني خلال العامين الأخيرين يذكره بطريقة لعب فريقه السابق برشلونة. وقال لوف :"خلال حقبة غوارديولا في برشلونة، ذهبت عدة مرات إلى هناك لأن النادي الكتالوني كان دائما بمثابة بوصلة بالنسبة لي من دون شك"، في الوقت الذي أعرب فيه عن اقتناعه بأن المدرب الأسباني "سيضيف الكثير" للبوندسليغا.

ع.خ/ ع.ج (د.ب.آ)

مختارات

مواضيع ذات صلة